مؤشر جديد على ضعف سوق الإسكان في بريطانيا بعد Brexit

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت أرقام من "هاليفاكس" للإقراض العقاري ارتفاع #أسعار_المنازل_البريطانية، بأبطأ وتيرة سنوية لها في نحو خمس سنوات الشهر الماضي، وذلك في أحدث مؤشر على ضعف سوق الإسكان مع قرب خروج #بريطانيا من الاتحاد الأوروبي #Brexit.

وقالت "هاليفاكس" اليوم الأربعاء، إن متوسط أسعار المنازل زاد 1.8% في الاثني عشر شهرا حتى فبراير، في تباطؤ من نمو نسبته 2.2% في يناير، وفي أضعف زيادة منذ مارس 2013.

لكن الزيادة جاءت أسرع من التوقعات في استطلاع أجرته "رويترز" لآراء الاقتصاديين، حيث تكهنوا بزيادة 1.6% فقط.

ومقارنة مع الشهر السابق ارتفعت الأسعار 0.4% في فبراير، وهي أول زيادة من نوعها في ثلاثة أشهر، بحسب ما ذكرته "هاليفاكس".