1.4 تريليون درهم استثمارات عقارية تراكمية في دبي

نشر في: آخر تحديث:

قال مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي، سلطان بن مجرن، خلال افتتاحه فعاليات مؤتمر سيتي سكيب العالمي 2019 في دبي، أمس، المصاحب لمعرض سيتي سكيب العالمي الذي ينطلق اليوم، إن ولادة اللجنة العليا للتخطيط العقاري تأتي من حرص حكومة دبي على ازدهار القطاع ودوره الاستراتيجي في النمو الاقتصادي الكلي، مؤكداً نمواً 134% في المعاملات العقارية منذ إنشاء اللجنة العقارية العليا في الثاني من سبتمبر الجاري.

فيما ارتفع حجم الاستثمارات العقارية لنحو 374 ألف مستثمر بـ1.4 تريليون درهم خلال 2019، وفقا لما نقلته صحيفة "البيان".

ولفت إلى الدور الذي يلعبه معرض سيتي سكيب العالمي في دبي في تمكين أطراف السوق من التواصل المباشر بين المطورين والمستثمرين.

وبحسب أراضي دبي يبلغ إجمالي عدد المشاريع المسجلة في دائرة الأراضي والأملاك في دبي 1863 مشروعاً، فيما بلغت القيمة التراكمية الإجمالية للتصرفات العقارية في دبي 3.103 تريليون درهم من خلال عدد معاملات تراكمية بلغت 796 ألف معاملة.

التوازن المستدام

من جهتها، قالت ماجدة علي راشد، المدير التنفيذي لقطاع إدارة الترويج والاستثمار العقاري في أراضي دبي: إن تحقيق التوازن المستدام في قطاع العقارات في الإمارة يمثل أولوية قصوى للجنة العقارية العليا.

وتظهر مؤشرات السوق نضج القطاع، وبلوغه حالة من التوازن بشكل متزايد. لقد حققنا قيماً إجمالية تزيد على 1.4 تريليون درهم من خلال 715,000 استثمار تراكمي أجراها 374,000 مستثمر حتى الآن من العام، وشهدنا استثمارات تزيد قيمتها على 56 مليار درهم عبر 31,000 استثمار قام بها 23,000 مستثمر.

وقال ماجد صقر المري، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والخدمات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك بدبي: لقد استعدت إدارات وأقسام الدائرة لضمان تسجيل مشاركة متميزة لها، والتواصل الأمثل مع زوار جناحها الذي عززناه بكفاءاتنا.

وسنقدم العروض التوضيحية الشاملة لإبراز جهودنا لتطوير أفضل الحلول وأكثرها فاعلية وكفاءة، لاعتمادها على أحدث التقنيات العقارية والخدمات المعاصرة لإحداث التحول في منظومة العقارات والتطوير، والارتقاء بالقطاع العقاري في الإمارة محلياً وعالمياً.

واستعرض محمود فرغلي المتخصص بالأبحاث والدراسات بدائرة الأراضي والأملاك في دبي عرضاً تقديمياً حول أداء السوق العقارية في دبي وعلاقته بأداء الاقتصاد الكلي للإمارة.

وأوضح أن نسبة مساهمة القطاع العقاري في إجمالي الناتج المحلي الإجمالي لدبي ارتفعت من 6.9% خلال 2017 إلى 7.2% بنهاية 2018 لتصل إلى 27.7 مليار درهم، فيما ارتفعت مساهمة قطاع التشييد من 6.2 إلى 6.4% ليصل إلى 25.39 مليار درهم.

وبلغ إجمالي قيمة التصرفات العقارية في دبي 224 مليار درهم خلال 2018 تمت 54% منها عبر التمويلات العقارية، لافتاً إلى تسجيل 156 مليار درهم تصرفات عقارية خلال العام 2019 من خلال 38 ألف معاملة.

وقال محمود فرغلي إن التصرفات المسجلة خلال 2019 توزعت بواقع 85.925 مليار درهم لمعاملات الرهن العقاري و54.26 ملياراً للمبيعات مقابل 15.54 ملياراً للتصرفات الأخرى.

وأضاف أن السوق المحلية تحتل المرتبة 7 عالمياً على معيار التسجيل العقاري بمؤشر تيسير الأعمال 2019 بعد أن سجلت الترتيب العاشر عالمياً على المعيار نفسه لعام 2018.

وأكد مدير مجموعة المعارض العالمية "إنفورما ماركيتس"، كريس سبيلر، مساعي سيتي سكيب العالمي إلى تعزيز الجهود الحكومية الرامية إلى رسم المسار المستقبلي للقطاع العقاري في عصر التحول، وإيجاد منصة حوارية تسرع من إيجاد الحلول والممارسات الأفضل على الإطلاق لمعالجة التحديات والاستفادة من الفرص الناجمة عن تغيرات الاقتصاد العالمي، والتقدم التكنولوجي المتسارع.