عاجل

البث المباشر

انخفاض تعاملات العقار بالكويت في 2019 لـ12 مليار دولار

المصدر: العربية.نت

قال تقرير صادر عن بيت التمويل الكويتي، إن عدد الصفقات العقارية المتداولة خلال 2019 ارتفع بنسبة 6 في المئة مدفوعة بارتفاع كبير في السكن الخاص - وتصدر هذا القطاع بقية القطاعات العقارية - وتضاعف عددها إلى نحو 5 أضعاف في العقار التجاري، بينما تراجع عدد الصفقات في العقار الاستثماري والعقار الحرفي والصناعي على أساس سنوي.

وحسب تقرير "بيتك"، سجل متوسط قيمة الصفقة حوالي 548 ألف دينار متراجعاً بنسبة 7 % عن متوسط عام 2018، مصحوباً بتراجع متوسط قيمة الصفقة للعقار الاستثماري والتجاري، في حين ارتفع الحرفي والصناعي، وفقا لـ "الجريدة" الكويتية.

وسجلت التداولات العقارية انخفاضاً محدوداً عام 2019 لتصل إلى حوالي 3.7 مليارات دينار، أو ما يعادل 12.1 مليار دولار، بنسبة 1.5 %، مقارنة بالعام السابق له، في حين وصلت قيمة تداولات بورصة الكويت إلى حوالي 7.9 مليارات دينار بزيادة قياسية في 2019 مرتفعة إلى ضعف قيمتها في 2018.

في التفاصيل أيضاً، ساهم تراجع قيمة تداولات العقار الاستثماري بنسبة كبيرة في الحد من ارتفاع التداولات العقارية خلال العام، في حين ارتفعت التداولات بمعدلات متقاربة في السكن الخاص والعقار التجاري خلال العام، بينما شهد عقار الشريط الساحلي نشاطاً ملحوظاً فيما تحسنت تداولات العقار الصناعي والحرفي بشكل محدود.

وواصلت التداولات العقارية الارتفاع لشهر ديسمبر لسقوف قياسية بلغت 367 مليون دينار بنسبة 38 % على أساس شهري، مع زيادة عدد أيام التداول عن الشهر السابق له، وفاقت التداولات العقارية متوسط قيمتها البالغ 310 ملايين دينار خلال عام 2019.

وساهمت زيادة تداولات العقار الاستثماري والسكن الخاص والارتفاع الملحوظ في العقار الحرفي في ارتفاع شهري لتداولات العقار خلال ديسمبر، في حين انخفضت تداولات العقار التجاري، كذلك شهد عدد التداولات زيادة 31 % شهرياً مسجلاً 628 صفقة مع ارتفاع شهري لعدد الصفقات في جميع القطاعات العقارية باستثناء التجاري.

على الرغم من الأداء الجيد في ديسمبر والزيادة الشهرية لتداولات العقار، فإنها انخفضت بنسبة 32 % على أساس سنوي، مدفوعة بانخفاض التداولات العقارية في القطاعات العقارية المختلفة باستثناء السكن الخاص الذي سجل زيادة سنوية.

ويلاحظ انخفاض عدد التداولات العقارية في ديسمبر على أساس سنوي بنسبة 8.7% مصحوبة بانخفاض هذا المؤشر في العقارات المختلفة باستثناء السكن الخاص الذي سجل زيادة.

وارتفع مؤشر متوسط قيمة الصفقة الإجمالية بنهاية ديسمبر 6% على أساس شهري، برغم ذلك يعتبر هذا المؤشر أدنى من مستواه في الشهر نفسه من 2018 بنسبة 26%، ويلاحظ زيادة شهرية لهذا المؤشر لكل القطاعات باستثناء التجاري الذي سجل انخفاضاً محدوداً، في حين انخفض المؤشر على أساس سنوي في كل القطاعات باستثناء السكن الخاص.

إعلانات