توقعات "الاستثمار كابيتال" لميزانية السعودية 2017

نشر في: آخر تحديث:

تقترب السنة المالية من نهايتها وسط تساؤلات عن حجم العجز لهذا العام و حجم الميزانية المقدرة للعام القادم، و الذي عليه سوف ينعكس التصور العام عن حجم معدلات النمو خلال هذا العام. كان واضحا بأن المملكة اتخذت سياسة تقشفية للسيطرة على العجز و ادارة السياسة النفطية بمعزل عن احتياجات المملكة المالية و لكن بما يتناسب مع اقتصاديات صناعة البترول و الدول المنتجة. لوحظ خلال هذا العام تغيرات على الاقتصاد السعودي من رسم وتعديل و رفع تدريجي لسياسة الدعم و العلاوات لتقليص حجم العجز، و لكن كان لهذه السياسة انعكاسات اقتصادية عامة في ما يخص معدلات النمو والاستهلاك و نمو حجم العاملين في الاقتصاد الكلي. في هذا التقرير نحاول أيضاً ان نسلط الضوء على سياسة المملكة المسقبلية في ما يخص الانفاق وحجم الميزانية و التحفيز الاقتصادي.