عاجل

البث المباشر

الجدعان: هذا ما حققته السعودية من برنامج التوازن المالي

وزير المالية: الفارق بين الميزانية التقديرية والفعلية سيقل من 30% لـ 5%

المصدر: العربية.نت

وصف وزير المالية السعودي محمد الجدعان، برنامج التوازن المالي الذي طبقته المملكة، بأنه مكن من رفع كفاءة الإنفاق العام وخلق الاستدامة فيه، فتقلص العجز المالي من 17% من الناتج المحلي في سنوات سابقة إلى أقل من 10% خلال العام 2017.

وقال الجدعان في مقابلة مع "العربية" مع اقتراب إعلان ميزانية 2018، إن المملكة نجحت في رفع كفاءة الإنفاق وضبطها وترشيدها وتوجيهها نحو الاستثمارات ذات العوائد العالية، واصفا ذلك التوجه بالقول: "من الحكمة أن تضع الإنفاق والاستثمار الحكومي بما يرفع كفاءة ذلك الإنفاق".

وكشف عن معدلات كبيرة من رفع الكفاءة في إعداد وإنفاق الميزانية، فبعد أن "كان الفارق بين الإنفاق الفعلي والتقديري يصل إلى 25% و30% "ونأمل أن نصل إلى حدود 5% في الفرق بين الميزانية المقدرة والفعلية نهاية العام الحالي" واصفا هذا التغير بأنه "إنجاز كبير في ضبط وترشيد ورفع كفاءة الإنفاق" بما يوضح الفرق الكبير الذي أحدثه تنفيذ برنامج التوازن المالي.

تنفيذ الرؤية الطموحة

وكان الجدعان قال في وقت سابق لـ "العربية" إن "رؤية المملكة 2030 أتت لتحقق طموحا مهما جدا من طموحات المواطن السعودي، أن يكون لدينا هدف واحد نطمح للوصول إليه تلتقي فيه كافة الأطراف سواء الجهات الحكومية أو القطاع الخاص".

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن مسؤول بوزارة المالية إعلانه تراجع العجز المالي في ميزانية المملكة إلى 8.9% من الناتج المحلي الإجمالي في العام الحالي 2017 من 12.8% في 2016.

يذكر أن وزارة المالية، قامت منذ إطلاق ميزانية العام 2017، بالعمل بأسلوب جديد شامل يضمن مشاركة مختلف الجهات ذات الصلة بالميزانية في إعدادها، عبر 4 فرق متخصصة، تغطي مجالات مختلفة من بينها التوقعات الاقتصادية المستقبلية، ودراسة تقديرات النفقات والإيرادات مع مختلف الجهات، وتطبيق معايير الحوكمة، والشفافية والمساءلة وفق مستهدفات برنامج التوازن المالي ورؤية 2030.

إعلانات