عاجل

البث المباشر

شركات التأمين السعودية تسعى لتطبيق السجل التأميني للسائقين

المصدر: العربية.نت
قال مدير عام شركة "الدرع العربي للتأمين" السعودية، باسم عودة: "أعتقد أن موضوع السجل التأميني للسائقين يشكل نوعاً من الطموح لدى شركات التأمين بالمملكة، وما زال في البدايات، وهناك الكثير من العاملين في سوق التأمين بالمملكة، وخاصة في قطاع تأمين السيارات، سواء من الجهات الرسمية أو الرقابية أو شركات التأمين نفسها، حيث إن إيجاد نوع من تبادل المعلومات إلكترونياً سيساهم في تحسين مفهوم السلامة، والوقاية من الحوادث، ومعرفة الشركات لسجلات السائقين وخبراتهم الجيدة، ومنحهم خصومات على الأسعار، ورفع الأسعار على السائقين أصحاب المخالفات الكثيرة، وغير المرغوب فيهم لارتفاع معدلات الخطورة لديهم".

وظهر على الساحة من جديد ملف توجه شركات تأمين سعودية إلى إنشاء قوائم سجلات تأمينية لقائدي المركبات في المملكة، وهو عبارة عن سجل تأميني لصاحب المركبة يكون بمثابة سجل للحوادث والأضرار التي وقعت على صاحب المركبة خلال فترة تأمينه مع إحدى شركات التأمين بحيث تحصل شركة التأمين الأخرى التي ينوي العميل التعامل معها على سجل عن العميل الذي يعتزم التأمين لديها، يوضح عدد المخالفات المرورية وتكرار الحوادث ونسبة الأخطاء على قائد المركبة.

وتهدف هذه الإجراءات لتحديد مدى التزام قائد المركبة مرورياً بالأنظمة والسلامة المرورية، بما يمكن الشركات من معاملة العميل كل حسب التزامه،

ويشابه هذا السجل الجديد إلى حد كبير نظام «سمه» المعمول به بين البنوك التجارية وشركات التمويل، والذي يقدِّم سجلاً ائتمانياً للعميل يظهر مدى التزامه المالي والائتماني مع المصارف وشركات التمويل العاملة في المملكة.

وأعرب باسم عودة في مقابلة مع "العربية"، عن أمله في ظهور المشروع للنور في أقرب وقت، داعياً كافة الجهات لدعم أي مشروع يساهم في تبادل المعلومات في مجال السيارات.

وأوضح أن المشروع يوفر بيانات كاملة عن السيارات والسائقين، ويتيح إمكانية تبادلها إلكترونياً، مشيراً إلى "ضرورة التنسيق مع الجهات الرسمية التي تدعم هذا التوجه من أجل تحسين السلامة المرورية، خاصة مع الارتفاع الهائل في حوادث السيارات في المملكة، والتي وصلت إلى معدلات كبيرة، حيث بلغت في المتوسط حالة وفاة كل ساعة ناتجة عن حادث مروري، وهو عدد هائل".

إعلانات