"أبيكورب" ترفع حصتها في ميثانيكس المصرية بـ17%

من خلال صفقة وصلت قيمتها إلى 110 ملايين دولار

نشر في: آخر تحديث:

رفعت الشركة العربية للاستثمارات البترولية "ابيكورب" حصتها في شركة (EMethanex) المصرية لإنتاج الميثانول من 7 إلى 17% بصفقة وصلت قيمتها الى 110 ملايين دولار.

وقال أحمد بن حمد النعيمي، الرئيس التنفيذي والمدير العام للشركة، أن رفع حصتها يأتي ضمن استراتيجية الشركة التي بدأت الشركة بالعمل بها منذ 2007، والمحددات لهذه الاستراتيجية تأتي بتنويع الاستثمارات من ناحية الاستثمارات في رؤوس أموال الشركات.

وأضاف أن عملية المساهمة بدأت بالإي ميثانكس بـ2005 بحدود 7%، غير أن التوجه شمل تنويع استثماراتها بالإضافة إلى المساهمة في رأس المال والاتجاه الى الاستحواذ في شركات قائمة وتمت من خلالها زيادة هذه المساهمة إلى 17%، وتمت المفاوضات مع شركة ميثانكس الكندية للاستحواذ على 10%.

وقال إن طريق الاستحواذ يعد مساراً جديداً يضاف الى إجمالي الأعمال التي تقوم بها الشركة في مجال الطاقة المتنوعة، وأن أي ميثنكس بدأت التشغيل وتوزيع الأرباح ويتوقع أن تجني عوائد مجزية على المدى المتوسط. وأضاف أن الشركة تقوم بدراسة عدد فرص أخرى للاستحواذ قبل نهاية عام 2013.

وقال إن إنتاج الولايات المتحدة من النفط الصخري فتح باب النقاش حول إعادة النظر في صناعة الطاقة في الوطن العربي وأن الخبراء في مجال الطاقة أعلم بما يشكله هذا الإنتاج من تحد على موارد الدول العربية، غير أن الشركة تعنى بدراسة هذه التطورات وتقوم بالتواصل مع الشركات الحكومية والقطاع الخاص لتحديد توجه السوق ولخلق نوع من التعاون الاستراتيجي.

وأضاف أن صندوق الاستثمار المعلن عنه مؤخراً في مجال النفط يعنى بهذه التطورات، غير أن المنتجات البترولية تتحول من التوجه للولايات المتحدة الى غرب أوروبا وآسيا.

وأكد أن الشركة تسعى لنقل تجاربها وخبراتها لصندوق جديد لشركاء محليين يصب في صالح المنطقة العربية سيعلن عنه قريبا.