"المدينة المنورة" على موعد مع عوائد بـ200 مليار ريال

الأنصاري لـ"العربية": مشروع النقل العام يرفع دخل الحج والعمرة لـ110 مليارات ريال

نشر في: آخر تحديث:

توقع عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة المدينة المنورة عبدالغني الأنصاري في مقابلة عبر الهاتف مع قناة "العربية"، أن يحدث مشروع النقل العام في المدينة المنورة طفرة اقتصادية تدر 200 مليار ريال خلال فترة تتراوح بين 5 و8 سنوات في حال تم البدء في تنفيذ المشروع في 2014.

وأضاف الأنصاري: "المشروع كبير، وسيخلق فرص توظيف وسيعيد رسم خارطة الإسكان، وسيضفي مزيدا من السهولة على النقل خارج المدينة، كما يسهم في تقليل الضغط على الإسكان في المدينة المنورة، ويصنع دائرة تنموية وفرص استثمارية وزيادة في عدد المعتمرين والزائرين".

وأوضح الأنصاري أن الحج والعمرة يدر حالياً أكثر من 57 مليار ريال، وهذا الرقم في ظل مشروع النقل سيدر نحو 110 مليارات ريال، مع الطفرة الاقتصادية المرتقبة في المدينة المنورة.

وأشار الأنصاري إلى أن التحليل الذي أجراه يشير إلى استحواذ الحج والعمر على 110 مليارات ريال، وقطاع الهدايا والتجارة 6 مليارات ريال، بالإضافة لانتعاش قطاع الإيواء والفنادق، والسكن، حيث سنكون بحاجة إلى أكثر من مليون وحدة.

وكان مجلس الوزراء السعودي قد وافق أمس على مشروع النقل العام في المدينة المنورة بجميع مكوناته من شبكة المترو وشبكة الحافلات السريعة وما يرتبط بهما من مواقف وحافلات فرعية مغذية ومحطات ومراكز خدمة وصيانة وأنظمة نقل ذكية، وذلك وفقاً للدراسات التي سبق أن أعدتها والتي ستعدها هيئة تطوير المدينة المنورة ، وأن تكون مدة تنفيذ المشروع ثماني سنوات .

كما وافق مجلس الوزراء السعودي على استكمال تنفيذ شبكة الطرق الرئيسة وتطوير المحاور الرئيسة وتحسينها وتطوير التقاطعات الرئيسة ويكون تنفيذها متزامناً مع تنفيذ منظومة النقل العام .