المنصوري: عودة "أملاك" للتداول خلال النصف الأول من 2014

أكد في مقابلة مع "العربية" أن الحل المقترح يتضمن السداد للمساهمين وفق خطة زمنية

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الاقتصاد الإماراتي، سلطان المنصوري، الذي يرأس أيضاً اللجنة الوزارية المكلفة بمعالجة الأوضاع المالية لشركة "أملاك للتمويل"، في حديث لقناة "العربية" عشية انطلاق فعاليات قمة مجالس الأجندة العالمية للمنتدى الاقتصادي العالمي، أنه من المخطط عودة الشركة للتداول في النصف الأول من العام المقبل.

وأضاف المنصوري "الحل المقترح يتضمن السداد لمساهمي "أملاك" وفق خطة زمنية".

وأكد المنصوري أن شركة أملاك كانت متعثرة، وكان موقفها المالي صعباً جداً، ولهذا تدخلت الحكومة لحل المشكلة.

وقال "الحل يضمن حقوق المساهمين، ويمثل إنجازاً كبيراً، والحل قريب، والكل سيرضى عنه، حيث تخلصت الشركة من ديونها، والحل قائم على أن نضمن الدفع للمودعين خلال عدد من السنوات".

ولفت المنصوري إلى أنه وبحسب المخطط سيبدأ التداول على سهم أملاك في النصف الأول من 2014.

يذكر أن سهم أملاك الذي أوقف عن التداول في سوق دبي المالي قبل نحو 5 سنوات، وذلك بعد تدهور أوضاعها المالية عقب الأزمة التي شلت قطاع العقارات، حيث بقيت أسهم أملاك متوقفة حتى اليوم.

وكانت شركة تمويل التي أوقفت بالتزامن مع أملاك قد عادت للتداول نهاية 2011، بعد أن رفع بنك دبي الإسلامي ملكيتـه فيها، ومن ثم قدم البنك عرضاً لاستحواذ كامل على الشركة، وهو عرض وافق عليه 86.5% من المساهمين، فيما لم يقم بعض المستثمرين ببيع حصصهم.