الحرمي: توقف الإمداد الروسي للغاز إلى أوروبا كارثي

نشر في: آخر تحديث:

كشف الخبير النفطي كامل الحرمي أن أسعار النفط اليوم فوق 100 دولار للبرميل تحكمها علاوة تخص المخاطر الجيوسياسية بشأن الملف الأوكراني.

وأضاف أن ارتفاع أسعار النفط تعتبر مضاربات وأوكرانيا المسبب الأول، عدا ذلك فإن أسعار النفط اليوم يجب أن تكون دون 100 دولار لأن الطلب على النفط انخفض بحوالي مليونين عن الربع الأول من العام الحالي.

وأكد أن تأثير توقف الإمداد الروسي للغاز إلى أوروبا سيكون كارثياً لاعتماد دول الاتحاد الأوروبي الكلي على الغاز الروسي، ناهيك عن عدم وجود بديل.

وأضاف أن النرويج وقطر والجزائر تملك الغاز إلا أنه لا يوجد لديها الإمدادات الكافية في الوقت الحالي. فيما أشار الى أنه يمكن أن يحدث إنتاج الغاز الصخري من أميركا على المدى المتوسط والبعيد تغيرات في هيكلة السوق، غير أنه لا يوجد بديل عن الغاز الروسي.

وتوقع أن تستمر اتجاهات الأسعار على ما هي عليه لتحكم الأزمة الأوكرانية، عدا ذلك فإن هناك كميات كبيرة من إنتاج إيران والعراق والذي يستهدف أسواق الصين والهند وكوريا، والتي ستحل بدورها محل النفط السعودي والكويتي والإماراتي، ناهيك عن تقديم كل من العراق وإيران علاوات جيدة للصين لضمان منافذ وأسواق لإنتاجها.