صندوق النقد: الاحتياطيات الخليجية ترفع قوة النمو

نشر في: آخر تحديث:

رفع صندوق النقد الدولي من توقعاته لنمو اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي لهذا العام إلى 4.4% من 4.2% التي توقعها في مايو.

وقال مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي مسعود أحمد في مقابلة مع قناة "العربية" إن نمو القطاع غير النفطي جاء أفضل مما كان متوقعاً، وإن إنفاق دول المنطقة لن يتأثر في ضوء الاحتياطيات المالية الموجودة لديها.

كما رفع الصندوق توقعاته للنمو الخليجي في العام المقبل إلى 4.5% من 4.4% التي توقعها في مايو الماضي، حيث جاءت هذه التوقعات الإيجابية على الرغم من التراجعات الأخيرة التي شهدتها أسعار النفط.

وفي الإمارات، قال أحمد إن أسعار العقارات في دبي قد هدأت مشيرا إلى أن الصندوق أقل قلقا بهذا الخصوص في الوقت الحاضر، مرجعا تباطؤ وتيرة نمو الأسعار إلى الخطوات التي اتخذتها السلطات الإماراتية للحد من المضاربة.

وأشار الى أمور تتطلب المراقبة منها ضرورة تجنب تشجيع الشركات الاماراتية، لاسيما المرتبطة بالحكومة، على الإفراط في المخاطرة. وكان الصندوق قد حذر مسبقا من تسارع نمو أسعار العقارات في دبي مع التحذير من فقاعة جديدة.

وأعلن مسعود أن فريق الصندوق سيصل إلى القاهرة في الحادي عشر من الشهر المقبل، لإجراء مشاورات المادة الرابعة، وذلك لأول مرة بعد توقف دام ثلاث سنوات.