عاجل

البث المباشر

الكويت.. مطار جديد بـ4.3 مليار دولار رغم تراجع النفط

المصدر: الكويت - أحمد بومرعي

أرست لجنة المناقصات المركزية في الكويت مناقصة مشروع المطار الجديد على تحالف يضم شركة ليماك التركية وشركة الخرافي ناشيونال، بعدما شهد المشروع جدلا فنيا وسياسيا أدى لتأجيله أكثر من مرة وطرحه مرتين.

وجاءت ترسية المطار الجديد في الكويت لتفتح تساؤلا حول مدى إمكانية عبور المشروع الذي تأخر تنفيذه 3 أعوام.

علي النمش المحلل الاقتصادي قال إن تأخر المشروع كان سببا في خروج وزير سابق، والفرصة معطاة حاليا للمقاول والوكيل المحلي لإنجاز المشروع خصوصا أن هناك مشاريع سابقة تأخر في إنجازها الوكيل المحلي.

وكان يفترض انطلاق المطار الجديد في العام 2012، إلا أن الطرح تأجل أكثر من مرة لأسباب فنية، ثم طُرح المشروع أمام الشركات العالمية في أبريل من العام الماضي وسُحب في نوفمبر الماضي لوجود مخالفات فنية ولارتفاع أقل عطاء بنسبة 39%، عن التكلفة التقديرية إذ بلغ نحو 4.5 مليار دولار.

وترى وزيرة التجارة والصناعة السابقة الدكتورة أماني بورسلي, أن تراجع أسعار النفط فرض على الكويت تحديات كثيرة وهو ما يتطلب إعادة ترتيب أولويات المشاريع في الخطة التنموية.

وجاء الطرح الجديد بأسعار مقاربة للسابقة عند 4.3 مليار دولار. علما أن الطرح الأدنى في الحالتين قدمته شركة الخرافي ناشيونال.

وأعطت ترسية المطار الجديد مؤشرات إيجابية في السوق على مواصلة الحكومة الكويتية خطتها التنموية وإنفاقها ملياري دولار رغم التراجع الحاد في أسعار النفط.
وتقدر أبحاث بنك الكويت الوطني حجم المشاريع العملاقة التي تمت الموافقة عليها هذه السنة بـ28 مليار دولار.

ويأمل الاقتصاديون بتعجيل انطلاق المشاريع العملاقة، كذلك يتطلع الكويتيون بشغف إلى انطلاق مطارهم الجديد خصوصا أن المطار الحالي مصممٌ لاستيعاب 6 ملايين مسافر سنويا بينما يصل عدد المسافرين فيه حاليا إلى 8 ملايين مسافر.

إعلانات