عاجل

البث المباشر

نقلة نوعية مرتقبة للقطاع الخاص مع انطلاق رؤية السعودية

خبراء: توطين "الصناعات العسكرية" سيوفر فرصا كبيرة للاستثمار والتوظيف

المصدر: العربية.نت

قال الكاتب الاقتصادي، فضل بن سعد البوعينين لـ"العربية"، إن الرؤية والحديث الذي سمعناه من ولي ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، رئيس المجلس الاقتصادي، يؤكد أن الرؤية درست بعناية شديدة عبر دراسات جادة ومطولة، وسيتم تطبيقها بدقة.

وحول طرح شركة أرامكو قال البوعينين، إن الأمير محمد بن سلمان تحدث عن طرح عدد من الشركات التابعة لأرامكو مستقبلا، حيث لا ننسى أنه توجد نماذج سابقة ناجحة للخصخصة في السعودية، مثل خصخصة قطاع الاتصالات الذي كان عبئا على الدولة وأحد روافد اقتصاد المملكة، ويجب عدم البدء بخصخصة قطاعات كبيرة في فترة واحدة.

إن الدخول في مجال الصناعات العسكرية سيخلق فرصا كبيرة، سواء عبر تأسيس شركات خاصة في السعودية، أو إنشاء شركات تصنيع أسلحة بالشراكة مع الشركات العالمية.

وأضاف "دخول صندوق الاستثمارات العامة في مجال إنتاج الأسلحة محليا أمر جيد، خاصة أن السعودية تستورد 98% من حاجتها من الصناعات العسكرية، وتشتري 2% فقط من الداخل، وبإمكاننا وفق رؤية السعودية توطين جزء من هذه الصناعة محليا، وهذه هي الانطلاقة الحقيقية التي يمكن أن نمضي من خلالها".

ولفت البوعينين إلى أن التحول في هيكلية الاقتصاد السعودي من اقتصاد حكومي إلى اقتصاد يعتمد على المنشآت الصغيرة والمتوسطة سيؤمن فرص عمل جديدة أمام الطاقات الشابة تقدر بنحو مليون فرصة عمل في قطاع التجزئة.

ووصف البوعينين التوجه نحو تعزيز دور القطاع الخاص ضمن رؤية 2030 بـ"الممتاز"، بالاستناد إلى حجم الاستثمارات المحلية والخارجية الضخمة، غير أن الأمر يتوقف على كيفية إدارة الحكومة للقطاع الخاص.

وقال عبدالله الفوزان إن دور القطاع الخاص مهم، وقد تم التطرق له بشكل خاص ضمن رؤية السعودية 2030، وهو قطاع ناجح، سواء عبر استثماراته داخل المملكة أو خارجها.

وأوضح الفوزان أن الحكومة هي التي تدير القطاع الخاص بدرجة كبيرة، وفي حال تحول الاقتصاد الحكومي للاعتماد على الشركات الصغيرة والمتوسطة فإن هذا سيخلق فرصا كبيرة للشباب.

إعلانات