عاجل

البث المباشر

موبايلي: تقاسم الأبراج بين شركات المحمول يحسن الأداء

قيس بن حميدة قال للعربية إن تعديل الاتفاقيات مع البنوك كان جيدا للطرفين

المصدر: العربية.نت

قال الرئيس التنفيذي للشؤون المالية بشركة اتحاد اتصالات "موبايلي" السعودية قيس بن حميدة، في مقابلة مع قناة "العربية"، إن شركة موبايلي توصلت لاتفاق مع الدائنين فيما يخص الإخلال بالاتفاقيات، وأن التعديل في الاتفاقيات مع البنوك كان جيدا للطرفين.

وبلغت أرباح شركة موبايلي 18.8 مليون ريال في الربع الثاني2016 ، بفضل ضبط المصاريف.

وأضاف بن حميدة أن تقاسم الأبراج بين شركات المحمول يحسن الأداء إذا تم بشكل مدروس.

وفيما يتعلق بقضية زين قال بن حميدة إن القضية تسير بشكل جيد، ونتابع عن كثب تطوراتها بما يضمن للشركة حفظ حقوق المساهمين.

وقال بن حميدة "فيما يتعلق بمخصصات قضية زين قمنا في الربع الثاني من 2015، بتجنيب مخصصات 800 مليون ريال، ومستواها اليوم كافٍ ومناسب.

وحول قيام موبايلي بالتفاوض مع البنوك لإعادة هيكلة جزء من القروض البالغ إجمالها 8 مليارات، قال بن حميد "نعمل بشكل دوري على جميع قروضنا لتحسين الشروط وتمديد مدتها وهذا عمل دوري وإعادة التمويل جزء من اهتمامنا".

وأشار بن حميدة إلى أن دراسات إعادة التمويل لا تزال في بدايتها حيث لم يتم تحديد قيمة هذه الأموال، إلا أنه في النهاية سيتم تحديد المبلغ في المستوى الذي سيكون في صالح الشركة.

وفيما يتعلق بعملية بيع الأبراج إنه توجد 3 عوامل هامة "الأول هو ما إذا كانت ستخلق قيمة إضافة لمساهمينا، وتأثير إيجابي على قوائمنا المالية، ولا تؤثر سلبا على تشغيل الشبكة التي تبقى من أهم العناصر في سوقنا، وتتم دراسة الموضوع وإذا توصلنا لقرار نهائي سيتم الإعلان عنه بطبيعة الحال".

وبشأن مسألة تطبيق البصمة قال بن حميدة إن القرار له أثر إيجابي على المدى الطويل، إلا أنه سيؤثر سلبا على المدى القصير.

ولفت إلى تأثير عاملين آخرين "تراجع أسعار الربط، وهي ناتجة عن تنزيل سعر الربط بين شركات المحمول من 14 ابريل من 15 إلى 10 هللات، وتراجع أسعار الأجهزة وهذه لها أثر على الربحية".

إعلانات