بنوك مصر

لماذا هبطت شهادات البنك التجاري الدولي في بورصة لندن 17%؟

نشر في: آخر تحديث:

حالة من الصدمة شهدها السوق المصري أمس الخميس بعد وقف التداول على سهم البنك التجاري الدولي مصر والذي يعد صاحب الوزن النسبي الأكبر في المؤشر الرئيسي للبورصة وهو القرار الذي أعقبه تسريب مستند عن البنك المركزي المصري يؤكد وجود مخالفات في البنك تستدعي إقالة الرئيس التنفيذي للبنك هشام عز العرب وفي أنباء أخرى تقدم رئيس البنك باستقالته.

سهم البنك تم وقفه فى البورصة المصرية، ولكن تم تداول شهادات الإيداع الدولية الخاصة به في بورصة لندن وتحت ضغط هذه التسريبات انخفض سعرها بنحو 17% إلى 3.5 دولار.

وأغلق سهم البنك التجاري الدولي تعاملاته الأربعاء عند 66 جنيها منخفضا بنحو 0.30% قبل أن يتم إيقاف التعامل عليه بجلسة الخميس.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الرفض لما يجري في البنك، خاصة مع عدم صدور قرار رسمي من البنك المركزي المصري أو من هيئة الرقابة المالية تشرح ما حدث خاصة أن البنك التجاري الدولي يعد أكبر بنك قطاع خاص في مصر ويحقق نتائج متميزة.

وصاحب كل هذه الأنباء أيضا نشر بعض المواقع تقارير لم يتم نفيها أو تأكيدها حتى كتابة هذا الخبر، عن عملية احتيال قام بها أحد موظفي البنك التجاري الدولي في فرع بالأسكندرية قام خلالها بالاستيلاء على أكثر من 207 مليون جنيه من حسابات أحد كبار العملاء وهروبه خارج البلاد.

وربط البعض بين ما يتردد عن إقالة هشام عز العرب وبين ما حدث عند طرح قانون البنك المركزي الجديد في صورته الأولى منذ ثلاثة أعوام تقريبا وتضمن وضع مدد للرؤساء التنفيذين للبنوك والتي أثارت اعتراضات في حينه، حيث اعتبرها البعض تدخل في سلطة الجمعيات العمومية للبنوك.

هشام عز العرب تولى إدارة البنك منذ عام 2002 وعلى مدار 18 عاما حقق خلالها نتائج جيدة وصلت بالبنك إلى وضعه الحالي حيث قرر مجلس الإدارة مؤخرا زيادة رأسمال البنك المصدر والمدفوع من 14.776 مليار جنيه إلى 19.702 مليار جنيه.

وتبلغ الزيادة 4.925.604 مليار جنيه ممولة من الاحتياطي العام، ومن المقرر توزيع الأسهم الناتجة عن الزيادة مجانا على المساهمين بواقع سهم لكل 3 أصليين، مع جبر الكسور لصالح صغار المساهمين.

وحقق البنك أرباحاً بلغت 4.997 مليار جنيه خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري، مقابل أرباح بلغت 5.35 مليار جنيه في الفترة المقارنة من العام الماضي، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية.