الانتخابات الأميركية

ترجيحات فوز بايدن تدفع المؤشرات الأميركية لارتفاعات قوية 

نشر في: آخر تحديث:

قفزت الأسواق المالية الأميركية عند الإغلاق مع ارتفاع التوقعات بفوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بكرسي الرئاسة الأميركية، بحسب فرز الأصوات المستمر وتأخر الإعلان عن النتائج الرسمية لانتخابات الرئاسة.

وأغلق مؤشر داو جونز على مكاسب تجاوزت 2% أو أكثر من 650 نقطة. ومؤشر ستاندرد أند بورز بدوره أغلق على ارتفاعات حادة لامست 3%.

وكانت الارتفاعات الأكبر على مؤشر ناسداك حيث لامست المكاسب 4%. تأتي هذه الارتفاعات مع تزايد التفاؤل بفوز جو بايدن بكرسي الرئاسة، حيث يدفع بايدن باعتماد حزمة اقتصادية تحفيزية قد تصل إلى 3 تريليونات دولار لمواجهة تداعيات الجائحة وهي أعلى من وعود الرئيس الأميركي ترمب.

يضاف إلى ذلك وعود بايدن بإنفاق 900 مليار دولار على البنية التحتية، وأكثر منها على رعاية الأطفال يضاف إلى ذلك تريليوني دولار على مكافحة تغيير المناخ.

ومع استمرار عد الأصوات في بعض الولايات المتأرجحة ودعوات الرئيس الأميركي بإعادة عد الأصوات في ولايات أخرى، لا شك أن الأسواق المالية ستحبس أنفاسها حتى اللحظات الحاسمة الأخيرة لتحديد اتجاه زخمها.