سوق السعودية

نادك للعربية: سنعلن قريبا التفاصيل المالية للاتفاق مع Pure Harvest

نادك ستزور السودان بالربع الرابع لمراجعة المشروع وما من مخصصات إضافية متوقعة

نشر في: آخر تحديث:

أكد الرئيس التنفيذي لشركة نادك " Steen Hadsbjerg" أن نتائج الربع الثالث تأثرت سلبا بشكل خاص بسبب مخصصات هبوط قيمة الممتلكات والمعدات المتعلقة بمشروع السودان، بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة المبيعات بسبب إزالة الدعم الحكومي عن علف الحيوانات.

وأشار إلى أن الشركة قد حققت نموا في إيراداتها بالربع الثالث بـ1.5% على أساس سنوي، ولكن الربع الثالث من العام الماضي تضمن بعض البنود غير المتكررة " وبالتالي إذا ما تم استثناء هذه البنود، وتم التركيز على قسم الألبان نكون قد حققنا نموا بـ3.6% في الإيرادات".

وعلى الرغم من أن الربع الثالث من العام الحالي شهد زيادة في استهلاك الأفراد، "إلا أننا شهدنا تراجعا في الطلب من قنوات خدمات الأطعمة مثل المطاعم وهذا أثر على النتائج"، وفق ما قال هادسبيرج.

وتوقع تحسن أداء الشركة بالربع الأخير من العام الجاري لتحقق نموا قريب من 5% للعام بأكمله.

وعن المخصصات، قال: "في الربع الثالث من السنة، جنبنا مخصصات هبوط قيمة الممتلكات والمعدات المتعلقة بمشروع السودان بنحو 45 مليون ريال، هذا مشروع كان أداؤه سيئا منذ البداية، لم نتمكن من السفر إلى السودان لتقييم الوضع، ولكن نعتزم القيام بذلك في الربع الرابع وسنقوم بتعديل استراتيجيتنا لهذا المشروع بعد ذلك لضمان أداء أفضل".

إلى ذلك، أشار إلى أن تكلفة المبيعات قد شهدت ارتفاعا بالربع الثالث بـ18 مليون ريال بسبب إزالة الدعم الحكومي للألبان.

البحث عن الفرص الأفضل لتأمين الغذاء للسوق السعودية

بالمقلب الآخر، أشار إلى أن لدى نادك أراض كثيرة في حرض في المملكة وفي حائل والجوف، وهي تتطلع لطرق للاستفادة من هذه الأراضي لتحسين أمن الغذاء للسعودية.

لكن برأيه، هذا لا يعني "أننا قد لا ننظر إلى الخارج لأسباب مالية، لتأمين العلف وسنواصل البحث عن الفرص الأفضل لتأمين الغذاء للسوق السعودية".

وردا على سؤال، قال "لم نتلق أي دعم مالي باستثناء ما حصلت عليه شركات أخرى مثلا فيما يتعلق برسوم الإقامات وغيرها، ولكن أود أن أقدر جهود الحكومة بما فيما وزارة الصحة ووزارة البيئة والمياه والزراعة للدعم المقدم لمكافحة أزمة كورونا في البلاد".

تحسين مستوى الاستدانة وانسيابية العمل

وفي سياق متصل، شدد الرئيس التنفيذي لشركة نادك عل أن التركيز في العامين الجاري والمقبل هو على تحسين مستوى الاستدانة وانسيابية العمل.

وتابع:" نتوقع أن عامي 2020 و2021 سيكونان فترة دمج وتحسين العمليات تهيأ للمستقبل، لدينا مجموعة من المشاريع الداخلية التي يجب الانتهاء منها وقد قمنا بإعادة هيكلة مؤخرا وعلينا تحسين انسيابية العمل قبل التوسع".

التركيز على السوق السعودية بالدرجة الأولى

وعن استراتيجية الشركة، قال :"تركيزنا الحالي هو على السوق السعودية بالدرجة الأولى وبعدها على الأسواق الخليجية، قد نجد أنه من المجدي النظر إلى الخارج لتأمين العلف للأبقار، وبالتالي قدرتنا على التحكم في سلاسل الإمداد وننظر لبعض الفرص في قطاعات أخرى مثل الخضار واللحوم وبعض السلع الاستهلاكية".

إلى ذلك، أوضح بأن نادك هي في المرتبة الثانية بعد المراعي، ولديها نحو 16 إلى 17% من السوق السعودية، لافتا إلى أن ما يدعم النمو بالنسبة للشركة هي السلع ذات القيمة الأعلى مثل الأجبان والألبان والزبدة وزيت الزيتون الذي يعد من الأفضل وهو من الجوف.

الصفقة مع Pure Harvest

وفي سؤال عن الصفقة المرتقبة، أشار إلى أن نادك ستعلن عن التفاصيل المالية للاتفاقية معPure Harvest قريبا، حيث أن هدف الاتفاقية هو الاستفادة من خبرات الشركتين الرائدتين في مجاليهما.

وأضاف:" نادك لديها البنية التحتية القوية للتوزيع ولديها الأراضي والبنية التحتية للطاقة لا سيما في حرض و harvest pure لديها التكنولوجيا المتقدمة ولديهم عمليات قوية في أبوظبي، وبالتالي هناك تجانس استراتيجي بين الشركتين وهذا سيمثل فرصة للسوق السعودية".

وتنظر نادك تنظر لعلاقة ناجحة وطويلة الأمد مع Pure Harvest .