قطاع السياحة القطري الأسرع نمواً إقليمياً ودولياً

تشهد صناعة الضيافة في قطر طفرة نمو جديدة

نشر في: آخر تحديث:

قالت كاثرين أودول بوردي مديرة إدارة المبيعات والتسويق الإقليمية لمجموعة أوتكر العالمية إن المجموعة بكل ما تمتلكه من رصيد فندقي عالمي وسمعة متميزة على خريطة صناعة الضيافة الدولية تسعى دائما إلى تلبية رغبات السائح القطري الذي يتميز عن غيره بسعيه الدائم إلى الإقامة الفندقية ذات الفخامة والرفاهية، مبينة أن جولة مجموعة أوتكر العالمية في السوق المحلية تأتي لتعريف الشركاء في مكاتب السفر والسياحة ووسائل الإعلام بجاهزية المجموعة لتوفير كافة احتياجات ومتطلبات السائح القطري، سواء في باريس أو مراكش أو غيرهما من المدن العالمية التي تتواجد بها فنادق مجموعة أوتكر.

جاء ذلك خلال ورشة عمل ترويجية نظمتها مجموعة فنادق أوتكر العالمية في الدوحة للتعريف بمنتجها الفندقي أمام نخبة من مسؤولي مكاتب السفر والسياحة وممثلي وسائل الإعلام المحلية وتأتي جولة مجموعة أوتكر الفندقية العالمية التسويقية بسائر دول مجلس التعاون الخليجي بهدف الاستئثار بنصيب كبير من حركة السياحة الوافدة إلى باريس والمغرب حيث مقر فندقيها ناماسكار في مراكش وفندق لوبريستول في العاصمة الفرنسية باريس. وفقا لصحيفة "الوطن" القطرية.

ووصفت كاثرين سوق الدوحة لصناعة الضيافة بأنه من أفضل الأسواق وأسرعها نموا على الصعيدين الإقليمي والعالمي مبينة أن القطاع الفندقي المحلي يتميز بخدماته النوعية وهندسته المعمارية الرائعة وطاقمه الخدمي المتميز وإدارته الفنية المتفقة مع المعطيات العالمية لصناعة الضيافة مؤكدة أن صناعة الضيافة المحلية سوف تشهد المزيد من النمو والتطور من خلال استقطاب السوق لسلسلة من العلامات الفندقية الدولية بفضل الازدهار الاقتصادي الذي تشهده الدوحة واستضافة دولة قطر لجملة من الأحداث الرياضية المهمة والتي يتصدرها مونديال كأس العالم 2022.

وأضافت: «إن مجموعة أوتكر العالمية تضم 6 فنادق منها 4 مملوكة للمجموعة واثنان يخضعان لإدارتها وهما فندق ناماسكار في مراكش المغربية وآخر في جزر الكاريبي واصفة قصر ناماسكار، الذي انضم إلى مجموعة أوتكر، في أبريل 2012 بأنه من التحف الفندقية التي تتناغم في هندستها التصميمية خطوط شرقية وأخرى معاصرة معززة بلمسات مغربية وأندلسية. مبينة أن قصر ناماسكار يتيح إقامة من فئة الخمس نجوم في مراكش هو تعبير عن تناغم الفخامة والمساحات الشخصية الفسيحة مع إطلالة مذهلة على الجبال والبحيرات والحدائق العطرة. مضيفة أن الفندق يتكون من 41 وحدة للإقامة موزعة على ثلاث فئات من الغرف وأربع فئات من الأجنحة وفئتين من الفيلات الفخمة مع قصرين مذهلين. وتتصل بعض الوحدات بشرفات بديعة في حين تتوافر في الوحدات الأخرى برك جاكوزي وبرك سباحة بمياه معدلة الحرارة. وتتميز الفيلات الفاخرة ببرك سباحة خاصة ومساحات خارجية فسيحة بينما خصصت القصور من فئة الخمس نجوم بمطابخ خاصة وخدمات نادل. وتتاح إمكانية ضم الغرف والأجنحة لابتكار أجواء مثالية للإقامة وفق الطلب والحاجة. وتتوافر في جميع الغرف والأجنحة والقصور وسائل راحة مثالية وحمامات مذهلة إضافة إلى مواقد للتدفئة وحمامات سباحة خارجية في بعض الوحدات.