1.4 مليون مسافر بأجواء "العربية للطيران" خلال الربع الأول

بنمو وصل 17.5% مقارنة بالعام الماضي

نشر في: آخر تحديث:

نقلت شركة "العربية" للطيران الاقتصادي مليوناً و‬445 ألفاً و‬783 مسافراً، خلال الربع الأول المنتهي في ‬31 مارس ‬2013، ما شكّل نمواً بنسبة ‬17.5٪، مقارنة بأعداد المسافرين للربع الأول من عام ‬2012.

وأفادت الشركة، في بيان لها أمس، بأن هذا النمو الملحوظ في أعداد المسافرين، دلالة حقيقية على التوسّع الذي تحققه شبكة «العربية للطيران»، وتميّز خدماتها التي تحقق قيمة مضافة مقابل المال، وفقا لصحيفة "الإمارات اليوم".

ولفتت إلى أنها بدأت في الربع الأول من عام ‬2013 تسيير رحلاتها، انطلاقاً من مقرها الرئيس في الشارقة، إلى سيالكوت في باكستان، وبغداد في العراق، وماتالا في سريلانكا، كما كثّفت من رحلاتها إلى العديد من الوجهات والمدن، ليصل عدد الوجهات العالمية التي تسير الشركة رحلاتها الجوية إليها، ‬85 وجهة، انطلاقاً من مراكز عمليات الشركة الرئيسة في الإمارات، والمغرب، ومصر.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة «العربية للطيران»، عادل علي، إن «الناقلة تواصل تحقيقها نمواً ملحوظاً في أعداد المسافرين، ما يؤكد تميّز الشركة في تحقيق القيمة مقابل المال للمتعاملين معها، وتقديم خدمات مبتكرة».

وأكد أن «الشركة ستستمر في إرساء أعلى المعايير ضمن قطاع الطيران الاقتصادي، بتوفيرها رحلات جوية متميزة، بأسعار مناسبة، إلى مجموعة متنامية من الوجهات المنتشرة في العالم». وكانت الشركة تسلّمت طائرتي «إيرباص إيه ‬320» جديدتين، خلال الربع الاول من العام الجاري، ضمن طلبية لـ‬44 طائرة من النوع نفسه، كانت الشركة طلبتها عام ‬2007.