مليون سائح زاروا اليابان الشهر الماضي

مع تخلي الحكومة عن شروط إصدار تأشيرة سفر للسياحة الوافدة من تايلاند وماليزيا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الحكومة اليابانية أن عدد السائحين الوافدين سجل مستوى قياسيا في يوليو الماضي، وهو ما يرجع جزئيا إلى تخفيف شروط إصدار تأشيرة سفر لدول منطقة جنوب شرق آسيا.

ووفقاً لبيانات منظمة السياحة الوطنية اليابانية، فقد زار نحو مليون شخص اليابان الشهر الماضي، ليتجاوز الرقم القياسي السابق وهو 923 ألف سائح في أبريل، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وأوضحت المنظمة أن هذه هي المرة الأولى التي يتجاوز فيها عدد السياح شهريا حاجز المليون.

وأضافت أن عدد السياح من كوريا الجنوبية وهي أكبر سوق لليابان ارتفع بنسبة 28.6 في المئة، مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي ليصل إلى 244 ألف سائح، في حين تراجع عدد سائحي الصين بنسبة 31.5 في المئة إلى 140 ألفا في ظل توتر العلاقات بين طوكيو وبكين بسبب نزاع إقليمي.

وقررت الحكومة التخلي عن شروط إصدار تأشيرة سفر للسياحة الوافدة من تايلاند وماليزيا، حيث يقضي سائحو البلدين فترة قصيرة الأمد، ومنح تأشيرات دخول متعددة المرات لمدة ثلاث سنوات للزائرين القادمين من الفلبين وفيتنام.