سياحة دبي البحرية تراهن على جذب الزوار السعوديين

مسؤول: إيرادات الإمارات السياحية في 2015 ستصل إلى 850 مليون درهم

نشر في: آخر تحديث:

تراهن هيئة السياحة والتسويق التجاري في إمارة دبي على المرحلة المقبلة، لجذب السياح السعوديين إلى قطاع الرحلات البحرية في هذه المدينة التي باتت مقصداً سياحياً عالمياً.

وبحسب صحيفة "الاقتصادية"، قال حمد بن مجرن، المدير التنفيذي في قطاع سياحة الأعمال في حكومة دبي، إن إيرادات الإمارات من السياحة البحرية في عام 2015 ستبلغ أكثر من 850 مليون درهم، حيث تؤكد تقديراتنا أن هناك 100 مليون درهم يصرفها السعوديون على السياحة البحرية والمطاعم والفنادق الخاصة بالرحلات البحرية، وذلك بناء على الدراسة التي أعدتها الهيئة مع شركة "إكس فورد" الأميركية.

وبين خلال مؤتمر صحافي أنه يجب على هيئة السياحة في دول الخليج التكاتف والعمل معاً لتغيير الصورة السيئة التي يبثها الإعلام الغربي عن السياحة في الخليج وعدم الاستقرار فيها، مضيفاً أن الأوضاع السياسية التي تشهدها بعض الدول العربية والأوروبية أسهمت في زيادة عدد السياح من داخل دول الخليج ومن دول أوروبا.

وأضاف أن أكثر مواطني الخليج، خاصة السعوديين، يفضلون قضاء الإجازات الصيفية ونهاية الأسبوع في دبي، نظراً لقرب المسافة وتقارب العادات والتقاليد والخصوصية، مضيفاً أن هناك أكثر من 600 فندق، وأكثر من 85 ألف غرفة في الإمارات، كما يستوعب مطار دبي الدولي أكثر من 75 مليون مسافر سنوياً.

واعترف بالقصور في الترويج للسياحة البحرية على مستوى الخليج، كونها تعتبر سياحة حديثة على المجتمع الخليجي، مضيفاً أن هناك تعاوناً وتواصلاً مستمراً بين هيئة السياحة في دبي والهيئة العليا للسياحة والآثار في المملكة بهدف التعاون في المجال السياحي والآثار، مشيراً إلى أن السائح السعودي مستهدف من قبل الإمارات والدول العربية، إضافة إلى بعض الدول العربية، إلا أن الإمارات تستهدف السائح السعودي على مدار العام بعكس بعض الدول التي تستهدفه خلال فترة الصيف فقط.