إضراب يعطل حركة الملاحة الجوية بمطار الخرطوم لساعات

نشر في: آخر تحديث:

أدى إضراب شامل للعاملين بمطار الخرطوم الدولي صاحبته أعمال شغب، صباح اليوم السبت، إلى تعطيل الحركة الجوية، وقالت شركة مطار الخرطوم في وقت لاحق إن حركة الملاحة الجوية عادت إلى طبيعتها بعد احتواء الأحداث بالمطار.

وتعود التفاصيل إلى تنفيذ عدد كبير من العاملين بمطار الخرطوم إضراباً شاملاً احتجاجاً على قرار إداري بتكليف شركة أمنية تسمى الهدف بحماية وتأمين بوابات المطار، بدلاً عن موظفي الطيران المدني .

وقام المحتجون قبل أن تبدأ إجراءات التسلم والتسليم للشركة الجديدة اليوم بإغلاق جميع البوابات، ورفضوا فتحها، كما أغلقوا السيور وأجهزة الكشف والبوابات جميعها، الأمر الذي أدى لمشادات وصلت إلى مرحلة اشتباك بالأيادي.

من جهتها، أصدرت إدارة مطار الخرطوم بياناً قالت فيه إن الحركة الجوية لمطار الخرطوم الدولي عادت ظهر اليوم بعد احتواء الأحداث التي قال البيان إن عناصر من أفراد أمن المطار قاموا بها، احتجاجا على قرار شركة مطار الخرطوم بتكليف شركة الهدف الأمنية بحماية وتأمين بوابات دخول مطار الخرطوم نسبة لإمكانياتها العالية ومواردها البشرية المقتدرة في هذا المجال، الشيء الذي أثار أفراد أمن الطيران، وقاموا بالتعبير عن رفضهم للقرار عبر أعمال شغب ومعاكسات تمثلت في إغلاق أبواب الدخول للمطار، وإيقاف الأجهزة في محاولة لتعطيل الرحلات وإيقاف الحركة الجوية للمطار.

وتابع البيان أن إدارة المطار بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية قامت باتخاذ التدابير اللازمة، وعادت الحركة الجوية بانتظام في وقت محدود دون تأثير يذكر.

وعبرت إدارة مطار الخرطوم، معبرة عن أسفها للخطوة غير المسؤولة التي قادتها بعض العناصر بالمطار، مؤكدة عزمها العمل مع كل أجهزة الدولة لضمان انسيابية الرحلات وفق الجداول المعلنة بجانب الاستمرار في البرنامج الإصلاحي والخطط التحسينية الرامية لسد الثغرات، وبلوغ أقصى المعايير والاشتراطات لتعزيز كفاءة المطار والارتقاء بخدماته.

وذكرت الشركة في بيانها أن الخطوة تأتي في إطار تجويد الخدمات وتحسين المرافق، وتسهيل الإجراءات والضوابط دون المساس بمهام أفراد، وضباط الإدارة العامة لأمن الطيران.