عاجل

البث المباشر

خبراء: مركز جاذبية قطاع الطيران العالمي ينتقل شرقاً

المصدر: العربية.نت

قال الدكتور أحمد العلي، مدير جامعة الإمارات للطيران، إن قطاع الطيران في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يشهد قفزات سريعة ومتواصلة، على عكس الاتجاهات الدولية.

وافتتح أمس في كلية الإمارات للطيران بدبي، المؤتمر الدولي الثاني لإدارة الطيران المدني، حيث يبحث المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام بمشاركة عدد من خبراء الصناعة والباحثين واختصاصيي إدارة الطيران، التحديات والفرص المستقبلية التي تواجه هذه الصناعة الحيوية، بحسب "الخليج" الإماراتية.

ويوفر المؤتمر الدولي لإدارة الطيران المدني ملتقى مهماً لخبراء الصناعة من أجل مناقشة الفرص والتحديات المستقبلية التي تواجه الصناعة من مختلف جوانبها.

وأشار إلى أن المقر الجديد سيرفع عدد الطلاب بالجامعة إلى 3 آلاف طالب بزيادة 50% على العدد الحالي، مبيناً أن تحويل "كلية الإمارات للطيران" إلى "جامعة الإمارات للطيران" أسهم في تعزيز مكانتها، واستقطاب طلاب جدد من داخل الدولة وخارجها.

وقال عادل الرضا، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات الرئيس التنفيذي للعمليات، إن حركة المسافرين إضافة إلى حركة الشحن الجوي نمت بشكل لافت خلال الأربعين عاماً الماضية، ولاسيما أن العقد الماضي شهد أكبر نسبة نمو في صناعة الطيران.

وأوضح الرضا أن صناعة الطيران تعتبر العصب الحيوي للاقتصاد العالمي الحالي، والذي يوفر ملايين الوظائف ويسهم بشكل كبير في نمو الاقتصاد على مستوى العالم، كما أن هذه الصناعة تؤثر بشكل كبير في إجمالي الناتج المحلي لأي دولة، ولاسيما أنها تعد أفضل وسائل المواصلات العالمية فعالية لتواصل الناس والأعمال والحكومات، وتفتح الأبواب لفرص أكبر وتعبد طرق التعاون على المستوى العالمي.

وقال إن هنالك العديد من الدراسات التي توضح تأثير صناعة الطيران في إجمالي الناتج المحلي، حيث نشرت مجموعة أكسفورد للأعمال خلال هذا الأسبوع يوضح الأهمية الحيوية لقطاع الطيران في المساهمة بنحو 26.7% في ناتج دبي خلال 2013، ولاسيما أنه يوفر 400 ألف درهم وبحلول 2020 سوف يسهم قطاع الطيران بناتج دبي الإجمالي بمقدار 37.5% أي ما يعادل 53 مليار دولار.

وأضاف الرضا أن مستويات النمو التي تشهدها صناعة الطيران في العالم بشكل متفاوت في الأسواق المختلفة، حيث شهدت منطقة الشرق الأوسط ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ نمواً من رقمين عشريين، في حين سوف يستمر النمو على الطلب، ولاسيما أن هذه الأقاليم أصبحت مركز الجاذبية في قطاع الطيران من خلال زيادة عدد المسافرين وزيادة عدد طلبات الطيران.

إعلانات

الأكثر قراءة