الهند أكبر وجهة لطيران الإمارات بـ123 ألف مقعد أسبوعيا

نشر في: آخر تحديث:

تواصل طيران الإمارات تصدرها لمؤشرات حجم السعة المقعدية بين منطقة الخليج والولايات المتحدة بحصة سوقية تتراوح بين 55 و60%.

ويشير تقرير لمركز آسيا الهادئ إلى أن الناقلة ستضيف خلال العام الجاري 600 ألف مقعد إلى هذا السوق، مقارنة مع 350 ألف في 2014 وبنسبة نمو تزيد عن إلى 70% وهو أعلى معدل نمو للناقلة منذ عام 2009، وتزيد بنسبة 164% من تلك التي أضافتها في عام 2011 وعددها 230 ألف مقعد.

ويتوقع أن توفر الناقلة نحو 2.1 مليون مقعد لهذا السوق من خلال 9 وجهات ترتفع إلى 10 مع دخول أورلاندو في سبتمبر المقبل بحسب التقرير الذي نشرته صحيفة البيان.

وقال التقرير إن السوق الأميركي ورغم هذا التوسع الكبير لطيران الإمارات فإنه ليس أكبر أسواق الناقلة من حيث أعداد المقاعد التي توفرها بل يحتل المركز الثالث، حيث يسبقه السوق الهندي بـ 123014 مقعداً أسبوعياً ثم سوق المملكة المتحدة بـ 99736 مقعداً ويأتي السوق الأميركي في المركز الثالث بـ72667 مقعداً ثم أستراليا رابعاً بـ 72345 مقعداً وألمانيا خامساً بـ 52290.

ويوضح التقرير أنه والمقارنة مع السوق الأسترالي فإن طيران الإمارات أضافت 320 ألف مقعد إلى محطاتها الأسترالية الخمس، حيث لا يشكل سكان أستراليا سوى عشر سكان الولايات المتحدة، كما أن طيران الإمارات والناقلات الخليجية عموماً لا تعمل في السوق الأسترالي تحت اتفاقيات الأجواء المفتوحة، كما هي الحال مع الولايات المتحدة، وإنما وفق اتفاقيات ثنائية وخلال السنوات الماضية كان توسع الشركات الإماراتية مثلا على مراحل في أستراليا.

وقد أعلنت طيران الإمارات عن محطتها الجديدة وهي أورلاندو في سبتمبر المقبل لتكون وجهتها العاشرة هناك كما عززت خدماتها إلى محطاتها القائمة، ومنها مدينتا سياتل وبوسطن، حيث رفعت الرحلات بواقع رحلتين يوميا لكل مدينة.