أبوظبي تحتضن المنتدى الوزاري العالمي للسياحة الحلال2016

يهدف لوضع بروتوكولات تعزز مستوى الأمن في المرافق السياحية بمواجهة الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

أعلن منظمة إنترناشونال ترافل ويك رسمياً استضافة العاصمة أبوظبي فعاليات المنتدى الوزاري العالمي للسياحة الحلال 2016.

يأتي ذلك بهدف عقد حوار شامل يسلط فيه الضوء على السلامة والأمن في صناعة السياحة، وسوف يحضر هذا المنتدى الدولي دبلوماسيون في الإمارات، سفراء السياحة، أصحاب الفنادق، أخصائيو الأمن ومسؤولون من دولة الإمارات.

وسيعقد هذا الحدث البارز في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) بتاريخ 22 نوفمبر 2016، حيث سيوفر المنتدى الوزاري العالمي للسياحة الحلال للعام الجاري، فرصة للبحث في أهم القضايا المستقبلية التي ترتبط بالتحديات المتوقعة، الفرص المتاحة والتقدم التكنولوجي، مع وضع استراتيجية واضحة لمواجهة أي مخاطر محتملة على الصعيد السياحي ضمن بروتوكولات تعزز من مستوى الأمان في كافة المرافق السياحية التي يقصدها مسافرو العالم، وفقاً لما ورد في صحيفة "البيان".

من جانبه، قال أندي بو كانان، الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لانترناشونال ترافل ويك إن الهجمات الإرهابية التي حدثت مؤخراً في عددٍ من الوجهات السياحية في دول مختلفة من العالم، ستجعل من القمة الوزارية المقبلة في أبوظبي منصة فعالة لمعالجة أطر الأمن السياحي.

كما أنها تتيح للمشاركين فرصة اكتشاف الفرص وتوسيع مجال المعرفة مع المتخصصين في هذا الميدان، منوها بأن المنتدى القادم سيساهم في تحديد وتحسين مشاريعهم جنباً إلى جنب تطوير مستوى الأمن بشكلٍ راسخ.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة السياحة الإندونيسية الراعي الرسمي لـ"انترناشونال ترافل ويك أبوظبي 2016" ستكون من بين المشاركين في أجندة هذا التجمع العالمي الذي يركز على أفق السلامة والأمن السياحي.