السعودية تتبنى أكبر مبادرة لتطوير قطاع السياحة

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في السعودية، مبادرة لتطوير الوجهات السياحية تماشيا مع برنامج التحول الوطني 2020، حيث تساهم هذه المبادرة في تحفيز الاستثمار بالشراكة مع القطاع الخاص، ما يؤدي إلى إيجاد فرص عمل جديدة، خصوصا في المجتمعات المحلية الأقل نموا، إضافة إلى تنويع قاعدة الاقتصاد الوطني.

ويأتي الهدف الاستراتيجي للمبادرة تحت اسم "تطوير الوجهات السياحية" في إنشاء وتطوير وجهات ترفيهية جديدة متكاملة وتنمية قطاع سياحي مستدام، وهو طبعا ما يساهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للمملكة.

وتسعى الهيئة العامة لتحقيق هذه الأهداف من خلال تطوير وإنشاء وجهات سياحية جديدة وواعدة، وإيصال البنية الأساسية والمرافق العامة لكل هذه الوجهات، إلى جانب تهيئة المناخ الملائم لجذب الاستثمارات السياحية، ودعم تحفيز المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

ومن أولى الوجهات التي سيتم تطويرها هي مدينة عكاظ، بحيث ستكون الوجهة الثقافية والسياحية الأولى في المملكة على مدار العام. وسيضيف تطوير مدينة عكاظ نقطة توقف جديدة للحجاج والمعتمرين طوال العام، ما سيؤدي إلى زيادة عدد السيّاح هناك إلى 266 ألف سائح سنويًا، وتوفير 4.4 ألف فرصة عمل، إضافة إلى توفير 1250 غرفة فندقية جديدة، كون المنطقة بحاجة إلى بناء المرافق والفنادق.

يشار إلى أن هذه المبادرة تعد المبادرة الـ 29 من أصل 755 مبادرة لبرنامج التحول الوطني 2020.