عاجل

البث المباشر

كيف ترسم رؤية 2030 خريطة السياحة السعودية؟

المصدر: دبي - ليان عودة

سلطت السعودية الضوء في رؤيتها 2030 على أهمية تطوير قطاع السياحة والترفيه من أجل تنويع مصادر دخل المملكة وتشجيع استثمار القطاع الخاص، وتحدثت عن خطط لتطوير مواقع سياحية، وفق أعلى المعايير العالمية، وتيسير إجراءات إصدار التأشيرات للزوار إضافة إلى تهيئ المواقع التاريخية والتراثية وتطويرها.

ومنذ إطلاق الرؤية توالت إعلانات السعودية عن مشاريع ضخمة في القطاع السياحي، ففي أبريل رفعت الستار عن أكبر مدينة ترفيهية ورياضية وثقافية في العالم، "مشروع القدية" الذي سيكون عاصمة الترفيه المستقبلية في السعودية.

وفي خططها الرامية لجذب الاستثمارات الأجنبية، منحت المملكة تراخيص لشركات أجنبية عاملة في هذا القطاع، من بينها SIX FLAGS وهي أكبر شركة ترفيهية في العالم.

ولم تتوقف المملكة هنا، فأعلن نائب الملك السعودي الأمير محمد بن سلمان عن إطلاق مشروع سياحي عالمي في المملكة تحت مسمى مشروع "البحر الأحمر"، على أحد أكثر المواقع الطبيعية جمالاً وتنوعاً في العالم.

وتتيح الواجهة الجديدة فرصة استكشاف طبيعة المملكة من جزر وسواحل وبراكين خاملة، بالإضافة إلى المحميات الطبيعية والآثار قديمة.

ويعد أحد أنواع السياحة والترفيه التي تركز عليها السعودية في مشاريعها هي سياحة المغامرات، التي يتجاوز حجمها 260 مليار دولار، بحسب منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، ومن المتوقع نموها بـ46% خلال السنوات الثلاث المقبلة.

إعلانات