عاجل

البث المباشر

هذا آخر موعد لتقديم إقرارات ضريبة "المضافة" في الإمارات

المصدر: العربية.نت

دعت #الهيئة_الاتحادية_للضرائب في الإمارات، قطاعات الأعمال المسجلة ضمن نظام #ضريبة_القيمة_المضافة التي انتهت فتراتهم الضريبية الأولى بنهاية شهر يناير الماضي، لتقديم إقراراتهم الضريبية وتسديد الضرائب المستحقة عليهم بحد أقصى يوم غدٍ الأربعاء الثامن والعشرين من شهر فبراير الجاري، تجنباً للتعرض لغرامات إدارية في حال عدم الالتزام بتقديم الإقرارات ضمن المهلة القانونية المحددة.

وقال خالد علي البستاني المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب، إن الهيئة "حرصت على تبسيط إجراءات تقديم الإقرارات الضريبية وتسديد الضرائب المستحقة على المسجلين في النظام الضريبي لتشجيعهم على الامتثال الضريبي الذاتي، من خلال نظام إلكتروني متطور يمكن من خلاله إتمام الإجراءات وتسديد الضرائب المستحقة بدقة، بتنفيذ أربع خطوات من خلال بوابة الخدمات الإلكترونية عبر الموقع الرسمي الإلكتروني للهيئة".

بوابة إلكترونية

أوضح أن إجراءات تقديم الإقرارات الضريبية وتسديد الضرائب المستحقة متاحة على مدار الساعة، فيمكن للخاضعين للضريبة زيارة الموقع الإلكتروني www.tax.gov.ae واختيار الخدمات الإلكترونية والضغط على تبويب "ضريبة القيمة المضافة" والوصول إلى نموذج الإقرار الضريبي لتعبئة بيانات النموذج، ثم تقديم الإقرار بعد مراجعته بعناية والضغط على "تقديم" ليتم بعد ذلك دفع الضريبة المستحقة بالضغط على تبويب "مدفوعاتي".

وأكد البستاني أنه تم وضع آليات متنوعة لتسهيل إجراءات تسديد الضرائب المستحقة على المسجلين في النظام الضريبي من قبل الشركات والأفراد عبر وسائل إلكترونية عديدة، تتميز بالشمول والانتشار من خلال شبكة واسعة من المصارف ومكاتب الصرافة وشركات التمويل العاملة بالدولة، مشيراً إلى أن المسجلين بإمكانهم سداد الضرائب المستحقة من خلال نظام الإمارات للتحويلات المالية "UAEFTS"، وهو نظام التحويلات الرئيسي التابع للمصرف المركزي، ويتميز بالسرعة الفائقة في تحويل الأموال عبر الحسابات المصرفية، كما يوفر فرص لسداد الضرائب من خلال 77 فرعاً من المصارف ومكاتب الصرافة وشركات التمويل المنتشرة في كافة إمارات الدولة.

تحويل فوري

قال البستاني إن نظام الإمارات للتحويلات المالية الذي أصبح متاحاً للسداد بعد الربط الإلكتروني بين المصرف المركزي والهيئة الاتحادية للضرائب، يسهل تحويل الأموال بين الجهات المشتركة في النظام بشكل فوري، مشيراً إلى أن إطلاق هذه الخدمة الجديدة واسعة النطاق لسداد الضرائب للهيئة جاء بهدف تسهيل الإجراءات على دافعي الضرائب، باستحداث آليات دفع جديدة تتميز بالسرعة والمرونة الزمانية والمكانية.

وأشار أيضاً إلى أن خطوة ربط أنظمة الهيئة مع نظام الإمارات للتحويلات المالية جاءت لتضاف إلى نحو 7 آليات متنوعة للدفع لسداد الضرائب المستحقة إلى الهيئة الاتحادية للضرائب، من خلال منصة الدرهم الإلكتروني في بوابة الخدمات الإلكترونية للهيئة.

ودعا المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب قطاعات الأعمال المسجلة ضمن نظام ضريبة القيمة المضافة، لإنشاء حسابات بالدرهم الإلكتروني إذا لم يكن لديها حسابات، موضحاً أن الدرهم الإلكتروني وسيلة دفع آمنه لرسوم الخدمات الحكومية وضرائب القيمة المضافة، ويصدر عن طريق وزارة المالية بالتعاون مع "بنك أبوظبي الأول"، كما يغطي 7 مجالات للدفع بالبطاقات وأجهزة نقاط البيع وأجهزة الصراف الآلي وأجهزة الإيداع النقدي وأكشاك الخدمة الذاتية، وخدمات الدفع عن طريق الهاتف المحمول، والمحفظة الرقمية وخدمات التحويل المباشر عبر الإنترنت التي تتيح للعملاء إمكانية إضافة رصيد بطاقات الدرهم الإلكتروني عن طريق حساباتهم المصرفية.

وأكد ضرورة تحري الدقة في توفير المعلومات المطلوبة، والحرص على إدخالها بشكلٍ صحيح عند تقديم الإقرار الضريبي الذي يجب أن يتضمن 10 معلومات أساسية.

وأشارت الهيئة الاتحادية للضرائب خلال حملتها للتوعية الموجهة لقطاعات الأعمال تحت شعار "إقرارك الضريبي في 4 خطوات"، إلى أن المعلومات الأساسية المطلوب تدوينها في الإقرار الضريبي تشمل اسم وعنوان المسجل ورقم التسجيل الضريبي الخاص به والفترة الضريبية التي يتعلق الإقرار الضريبي بها، وتاريخ تقديم الإقرار وقيمة التوريدات الخاضعة للضريبة التي قام بها الشخص في الفترة الضريبية، وضريبة المخرجات التي تم فرضها وقيمة التوريدات الخاضعة للضريبة بنسبة الصفر التي قام بها الشخص في الفترة الضريبية، وقيمة التوريدات المعفاة من الضريبة التي قام بها الشخص في الفترة الضريبية.

إعلانات