عاجل

البث المباشر

هل تمهد بيانات التضخم بمصر لخفض الفائدة؟

المصدر: العربية.نت

أظهرت بيانات الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الخميس أن التضخم السنوي لأسعار المستهلكين بالمدن المصرية هبط إلى 8.7% في يوليو مخالفا توقعات المحللين، ومسجلا أدنى مستوياته منذ أغسطس 2015، عندما بلغ 7.9%، من 9.4 % في يونيو.

ومقارنة مع الشهر السابق، زادت وتيرة ارتفاع أسعار المستهلكين في المدن المصرية 1.1% في يوليو تموز من 0.8 % في يونيو.

وقال مينا رفيق مدير البحوث بشركة المروة لتداول الأوراق المالية إن "نتائج التضخم جاءت بعكس التوقعات خصوصاً بعد تحرير أسعار المحروقات وتوقعنا أن التضخم سيكون أعلى من 10% ولكن استفاد التضخم من سعر صرف الدولار مقابل الجنيه وخرجت بيانات التضخم بشكل مغاير وهو ما سيؤثر بقرارات المركزي بشكل كبير مع توجه أغلب البنوك المركزية لتخفيض أسعار الفائدة وكل هذه العوامل ترجح أنه من الممكن أن يخفض المركزي معدلات الفائدة من 50 إلى 100 نقطة".

إعلانات

الأكثر قراءة