عاجل

البث المباشر

هل هناك حاجة لخفض جديد للنفط؟

المصدر: العربية.نت

قال عبدالعزيز المقبل، كاتب اقتصادي مختص في الصناعة النفطية، إن الحديث الأكبر الذي تركز عليه حديث المسؤولين من وزير الطاقة السعودي أو وزير الطاقة الروسي أو وزراء الدول من أوبك وخارجها يدور حول الالتزام الأكبر بالحصص المتفق عليها أكثر من الحديث عن خفض جديد أو تعديل للأرقام. من ناحية أخرى الرأي المتداول إعلامياً لدى وكالات الطاقة أو بعض الصحافيين هو أن هناك حديثا عن خفض لم يرد على لسان أي من المسؤولين الكبار.

وأضاف "التوقعات تشير إلى مزيد من التباطؤ الصناعي والأرقام الصناعية التي تدل على الناتج المحلي الإجمالي للدول والمناطق المتعددة، ولكن دورة الأرض والتخمة التي بدأت منذ عام 2013 مازلنا نستمر بها، وقد نستمر لفترة أطول، ولكن الطلب على النفط وزيادة الطلب على النفط مستمرة. من ناحية أخرى، حتى وإن كان هناك خفض في الأرقام الاقتصادية فإن سلعة النفط قد تتأرجح ما بين الأرقام الصناعية والأخرى كالنقل واستهلاك للمعامل البتروكيماوية".

إعلانات