عاجل

البث المباشر

أين تكمن الفرص الاستثمارية بعد كورونا؟

المصدر: العربية.نت

قال فادي خوري مدير تنفيذي في بنك مونتريال الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إن ارتفاع مستوى تقييمات الأسواق بسبب السياسات التحفيزية سواء النقدية أو المالية بالولايات المتحدة بحجم تخطي 3 تريليون دولار.

وتوقع خوري أن العامل الذي سيؤثر على الأسواق في الفترة القادمة هو نتائج أرباح الشركات بالربع الثاني. وأضاف "نتائج الربع الثاني ستعكس حجم الأزمة الاقتصادية. نتوقع أن يحدث تصحيح في الأسواق خلال الفترة القادمة. السوق الأميركي "ناسداك" من أفضل المؤشرات أداء هذا العام وسرعة التدخل للبنك الفدرالي أسرع من البلدان الأخرى هو ما أعطاه دعما استثنائيا".

وأشار إلى أن فرص الاستثمار في البلدان الناشئة مثل الصين وإفريقيا الجنوبية أفضل من الاستثمار في البرازيل على سبيل المثال. وأضاف "أما حول القطاعات فلاشك العديد من القطاعات تأثرت من جائحة كورونا وهي المطاعم والفنادق والطيران، إلا أن بعض الشركات جاء أداؤها بشكل أفضل مثل شركات الأدوية والتغذية. الشركات التي لديها مصدات مالية قوية وميزانية عمومية أداؤها أفضل من الشركات التي لديها ديون مرتفعة".

إعلانات