ماذا يعني رقم الـ 200 جيغاواط من الطاقة الشمسية؟

نشر في: آخر تحديث:

وقع صندوق الاستثمارات العامة مذكرة تفاهم مع صندوق رؤية سوفت بنك لإنشاء مجمع للطاقة الشمسية:

- قدرة المشروع السعودي تبلغ 200 جيغاواط بحلول 2030 بتكلفة 200 مليار دولار.

- الطاقة الإنتاجية المركبة للطاقة الشمسية في العالم حاليا تبلغ 400 جيغاواط.

- إنتاج الطاقة النووية عالميا يبلغ نحو 390 جيغاواط.

- السعودية ستنتج بحلول 2030 طاقة بحجم يبلغ نحو نصف القدرة النووية العالمية أو نصف القدرة الشمسية العالمية.

- مجمع الطاقة الشمسية السعودي سيكون الأكبر في العالم من حيث المساحة.

- تغطي الألواح الشمسية للمشروع السعودي ما يقارب مساحة عواصم دول الاتحاد الأوروبي ويمكن مشاهدتها من الفضاء لضخامتها.

- تشمل الاتفاقية السعودية إطلاق العمل على مشروعين بالتوازي كمرحلة أولية بتكلفة 5 مليارات دولار، إحداها بقدرة إنتاجية تبلغ 3 جيغاوط، وأخرى بطاقة إنتاجية تبلغ 4.2 جيغاواط.

- يبدأ إنتاج الطاقة من المشروع السعودي منتصف العام المقبل، وللمرحلة الأولى سيتم ضخ استثمار أولي بمليار دولار، وجمع المبلغ المتبقي عبر تمويل البنوك، كما تتضمن الخطة تطوير وتصنيع الألواح الشمسية في السعودية.

- المشروع سيساهم باستحداث 100 ألف وظيفة داخل المملكة، وزيادة الناتج المحلي الإجمالي في المملكة بما يُقدر بـ 12 مليار دولار.

- ستساهم الخطة في توفير ما يقارب 40 مليار دولار سنويا عن طريق توفير حرق السوائل البترولية في إنتاج الكهرباء وتصديرها عوضا عن ذلك.

- تتمتع السعودية بميزات تنافسية في مجال الطاقة الشمسية نظرا لتوفر سلاسل الإمداد للمواد الخام مثل النحاس والسليكا والأسلاك المعدنية محليا.

- ستقوم السعودية بتوفير مادة السليكا عالية الجودة مجانا للمشروع، بجانب وفرة الطاقة الشمسية التي تنعم بها المملكة.