عاجل

البث المباشر

استطلاع للرأي حول نظام التخصيص بالسعودية خلال أسبوعين

المصدر: العربية.نت

أكد تركي الحقيل الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة المركز الوطني للتخصيص، أن إطلاق #برنامج_التخصيص، أحد برامج #رؤية_السعودية_2030 تضمن فحص كامل لنحو 147 جهة حكومية وأكثر من 100 مبادرة منها مبادرات تشريعية وقانونية، ومبادرات لتجهيز وتأهيل القطاعات والجهات المحتملة للبدء في تخصيصها عبر مختلف أنواع التخصيص من الشراكة إلى البيع الجزئي، أو تخصيص الأنشطة والخدمات، أو تحويل بعض الجهات إلى شركات بمعايير القطاع الخاص.

وقال الحقيل في مقابلة مع "العربية" إن دور المركز، يشتمل على وضع السياسات والاستراتيجيات واقتراح القطاعات والأنشطة القابلة للتخصيص، وتحديد المعايير، والأطر الزمنية وإجراء الدراسات اللازمة والإسهام في تدريب الكفاءات الوطنية، وإعداد قواعد عمل اللجان الإشرافية في 10 قطاعات رئيسية مستهدفة ضمن برنامج التخصيص منها البيئة والمياه و الزراعة والنقل والإسكان والتعليم والصحة والبلديات والحج والعمرة والاتصالات وتقنية المعلومات.

وأوضح أن اللجنة المعنية بالتخصيص في كل قطاع، تتشكل من الوزير المعني وعضوية وزير المالية ورئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتخصيص، ويكون عملها منصبا على دراسة الجوانب الفنية والاجتماعية والأمنية وغيرها لعملية تخصيص القطاع وخدماته بشكل جزئي أو عبر الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وأشار الحقيل إلى العمل على تطوير الكثير من الجوانب لتحفيز جذب المستثمرين في القطاعات المعروضة للتخصيص، والعمل مع كافة الجهات والوزارات والمؤسسات، بهدف تطوير الأطر التشريعية والتنظيمية ومن بينها نظام الإفلاس ونظام الرهن التجاري ونظام الشركات وغيرها.

وأعلن عمل المركز على القيام باستطلاع عام للرأي حول نظام التخصيص خلال 3 أسابيع مقبلة من أجل رفعه للجهات المختصة لاعتماده، موضحا أن العمل يجري بمتابعة يومية مع مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية لضبط الرقابة على المشاريع واتمامها حسب الجدول الزمني.

وتحدث الحقيل عن أولى ثمرات برنامج التخصيص في السعودية، عبر الالتزام في 5 عمليات لبيع الأصول منها المركز الطبي لشركة الخطوط الجوية السعودية "الخدمات الطبية"، وتخصيص مطاحن الدقيق، وأندية دوري المحترفين لكرة القدم، وتخصيص قطاع الإنتاج في المؤسسة العامة لتحلية المياه، وتخصيص بعض المطارات الدولية، بجانب نظام PPP لتشغيل منشآت في الخدمات التعليمة والبلدية والطبية عبر الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وكان #مجلس_الشؤون_الاقتصادية والتنمية السعودي، اعتمد برنامج التخصيص، عبر أكثر من 100 مبادرة تخصيص محتملة في أكثر من 10 قطاعات، ضمن مستهدفات #رؤية_السعودية_2030. وسيشمل برنامج التخصيص الذي اعتمده قطاعات مؤثرة منها الموانئ والتعليم والصحة إضافة للطاقة والصناعة والثروة المعدنية إلى جانب البيئة والمياه والزراعة ثم الاتصالات وتقنية المعلومات والعمل والتنمية الاجتماعية والرياضة.

إعلانات