عاجل

البث المباشر

هل استقلالية أكبر بنك في العالم على المحك؟

المصدر: العربية.نت

قال محمد المريري، المدير الاقليمي للمنطقة العربية شركة أوربكس "إنه مع اقتراب موعد انتخابات التجديد النصفية يحاول دونالد ترمب المحافظة على المكاسب الاقتصادية التي حققها خلال الفترة الأولى من رئاستة، فلا يمكن التصور أن تكون التصريحات المتتالية ستؤثر بشكل مباشر على استقلالية الفدرالي".

وأضاف "ترمب يحاول توظيف عدد كبير من الموالين لسياستة رأينا ذلك في تغريدتة الأخيرة ليس فقط يطالب الفدرالي بتخفيض الفوائد بل بأكثر من ذلك من خلال جولة أخرى من التيسير الكمي، إلا أن جميعها متعلقة بجانب سياسي لتحقيق أكثر قدر من المكاسب".

وعاد الرئيس "دونالد ترمب" إلى الهجوم على الفدرالي مجددا. رغم تغيير الفدرالي سياساته في الفترة الأخيرة، باتخاذه مسارا أكثر هدوءا في رفع أسعار الفائدة. حيث نشر الرئيس الأميركي تغريدة قال فيها، إن مؤشرات البورصة أقل بما يتراوح بين 5 آلاف إلى 10 آلاف نقطة مما يجب أن تكون عليه الآن، بسبب قرارات البنك المركزي.

وأضاف الرئيس إن تشديد السياسة النقدية أصاب الاقتصاد الأميركي في مقتل، وأن البنك كان عليه أن يتخذ مسارا مختلفا تماما.

ويأتي ذلك وسط تحذيرات من تدخلات الرئيس الأميركي المتزايدة في السياسات النقدية، وحول استقلالية الفدرالي والبنوك المركزية الأخرى، أطلقها صناع السياسات النقدية خلال اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدولي.

إعلانات