هل تستجيب الشركات للضوابط الجديدة في بورصة مصر؟

نشر في: آخر تحديث:

تواجه 30 شركة خطر الشطب من البورصة المصرية، ما لم تلتزم بنسبة التداول الحر لأسهمها في السوق والبالغة 5%.

وسيلزم القرار البورصة بمخاطبة الشركات خلال شهر من تاريخ انتفاء أحد قواعد القيد، على أن ترد الشركة على البورصة خلال شهرين بخطة زمنية لا يتجاوز تنفيذها ستة أشهر لإزالة المخالفة.

وفي مقابلة مع "العربية" رأى عيسى فتحي، العضو المنتدب لشركة القاهرة لتداول الأوراق المالية، أنه في حال تقرر شرط شطب شركة ما، فيجب تعويض حملة الأسهم فيها حتى لا يتعرضوا لأضرار كبيرة، مثلما هو الحال في الشطب الإختياري.