محاربة الفساد تقوي ميزانية السعودية

نشر في: آخر تحديث:

قال عبدالله الفوزان رئيس مجلس إدارة كي بي ام جي الشرق الأوسط وجنوب اسيا، إن مواجهة الفساد في السعودية، ستجعل من ميزانية العام 2018 "الميزانية الأولى في تنفيذ رؤية 2030".

وأشار الفوزان في مقابلة مع "العربية" إلى مقدار الشفافية والوضوح العالي في هذه الميزانية، بعد تغطية الفجوات السابقة في ميزانيات الأعوام الماضية، معتبرا هذا التحرك بأنه بالاتجاه الصحيح، كما أن ارتفاع أسعار النفط "جعل من العجز أمرا مقبولا".

كما اعتبر الفوزان أن ميزانية 2018 ستكون المحور الرئيسي لتنفيذ مضامين رؤية السعودية 2030، وستعتبر مرتكزا للأعوام المقبلة، وسيكون انعكاسها مباشرا وقوي التأثير في تحفيز الاقتصاد، وترسيخ مفاهيم الشفافية ومحاربة الفساد.