عاجل

البث المباشر

كيف يواجه البنك المركزي الصيني تفشي فيروس كورونا؟

المصدر: دبي - العربية.نت

أعلن المصرف المركزي الصيني الأحد أنه سيضخّ 1.2 تريليون يوان (173 مليار دولار) في الاقتصاد لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا الجديد الذي يتوقّع أن يؤثر سلبًا على النمو في البلد الآسيوي العملاق.

وأعلن "بنك الصين الشعبي" في بيان أنه سيطلق العملية الاثنين بعد انقضاء عطلة رأس السنة الصينية التي تم تمديدها جراء انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأشار البنك إلى أن الخطوة تهدف للمحافظة على "سيولة معقولة ووفيرة" في النظام المصرفي وعلى سوق عملات مستقر بحسب "فرانس برس".

وبدأت دول حول العالم في اتخاذ إجراءات مالية وقائية ضد فيروس كورونا الجديد، الآخذ في الانتشار دون حدود توقفه، بعد أن تخطت تأثيراته السلبية قطاعي السياحة العالمية والنقل.

وكانت الإجراءات الاعتيادية تطال قطاعين أو ثلاثة، غير أن تأثر قطاع السياحة العالمي والنقل البحري، فضلاً عن أسواق النفط والأسهم والمعادن الأولية والعملات، يستدعي معه تحصينات استثنائية في ظروف استثنائية بالفعل.

ورغم أن منظمة الصحة العالمية، أعلنت أن تفشي فيروس كورونا أصبح حالة طوارئ عالمية، فإنها عارضت فرض قيود على السفر أو التجارة مع الصين وأبدت ثقتها في قدرة بكين على احتوائه.

وأودى فيروس كورونا الجديد حتى الآن بحياة 304 شخصاً في الصين، وانتشر إلى ما لا يقل عن 22 دولة، بينما أصاب بالشلل عدة أقاليم في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وهيمنت مخاوف فيروس كورونا على الأسواق المالية، ملقية بظلالها على أرباح إيجابية للشركات.

وأعلن البنك المركزي وهيئات رقابة أخرى في الصين، عن عدد كبير من الإجراءات المستهدفة، التي ترمي إلى مساعدة الشركات والبنوك والأفراد المتضررين من تفشي الالتهاب الرئوي الفيروسي.

إعلانات