وظائف العالم في خطر.. فما علاقة موجات الحر؟

نشر في: آخر تحديث:

منظمة العمل الدولية تحذر من كلفة اقتصادية باهضة للاحتباس الحراري من خلال تسببه بارتفاع الإجهاد الحراري للموظفين.

القطاعات المتأثرة تبدأ من الزراعة وصولاً إلى قطاعات الصناعة والبناء والإنشاءات بما يهدد 80 مليون وظيفة بحلول 2030.

ويشير الإجهاد الحراري إلى حرارة أعلى من تلك التي يمكن للجسم أن يتحمّلها من دون التعرض لأضرار فسيولوجية.

وتقول المنظمة بتقرير حمل عنوان "العمل على كوكب باتت حرارته أعلى" إن الخسائر الاقتصادية ستقارب 2400 مليار دولار.