كيف تتجنب دافوس التلوث البيئي خلال المنتدى الاقتصادي؟

نشر في: آخر تحديث:

تعتبر سويسرا من بين أكثر الدول في العالم التي تحرص على محاربة التغير المناخي والحفاظ على البيئة، ولكن كون دافوس تستضيف المنتدى الاقتصادي العالمي في شتاء كل عام الذي يستقبل عددا كبيرا من الزوار، فكيف تتجنب هذه القرية التلوث البيئي الذي تسببها انبعاثات السيارات؟

بدأت الجهود المبذولة لحماية القرية السويسرية الصغيرة من التلوث المناخي منذ عام 2010، حين أطلقت مبادرة تدعى "نحو دافوس أخضر" وذلك بهدف الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون والتلوث البيئي خلال المنتدى الاقتصادي العالمي.

إذ يستقبل هذا المنتدى كل عام آلاف الزوار، وهذه السنة سيبلغ عددهم 3 آلاف وهم بحاجة للتنقل من وإلى المنتدى.

لذا حددت دافوس معايير لسيارات الليموزين أو الحافلات التي يمكن استخدامها خلال المنتدى، حيث من المتوجب أن تكون صديقة للبيئة.

يذكر أن سويسرا كانت أول بلد في العالم يقوم بالتصويت على تطبيق اقتصاد أخضر من جميع المعايير، وهي تعد من أكثر البلدان خضارا في العالم، بالمعنى الحرفي والمجازي، في فصليّ الربيع والصيف، أما في الشتاء فيطغى اللون الأبيض على معالمها الجمالية.