عاجل

البث المباشر

كورونا.. 759 وفاة ببريطانيا وشمال إيطاليا مقبرة

المصدر: دبي - العربية.نت، وكالات

قالت بريطانيا إن عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد في البلاد وصل إلى 759 بحلول الساعة 1700 بتوقيت غرينتش، أمس الخميس، وإن عدد المصابين ارتفع إلى 14579.

وقبل ذلك بأربع وعشرين ساعة كان عدد حالات الوفاة 578، مما يعني أن الرقم قفز بنسبة 31 في المئة.

والعدد هو سابع أعلى حصيلة في العالم بعد إيطاليا وإسبانيا والصين وإيران وفرنسا والولايات المتحدة، وفقا لإحصاء لرويترز.

وأفاد مسؤولون بقطاع الصحة أن المرضى تراوحت أعمارهم بين 29 و98 عاما، مضيفين أنهم جميعا باستثناء أربعة كانوا يعانون من أمراض أخرى.

وفي إيطاليا، ذكر مصدر مطلع أن عدد وفيات فيروس كورونا في منطقة لومبارديا بشمال إيطاليا ارتفع 541 شخصا في يوم واحد إلى نحو 5402.

ويتزايد الرقم بشكل مستمر مقارنة بتسجيل 387 وفاة أمس الخميس، وهو ثاني أعلى معدل في الإقليم حتى اليوم.

وأضاف المصدر أن عدد المصابين في الإقليم زاد 2409 حالات إلى 37298 شخصا، مشيرا إلى تسجيل 2543 حالة جديدة أمس.

هذا وأودى وباء كورونا المستجد بحياة ما لا يقل عن 24663 شخصاً في العالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، بحسب حصيلة أعدتها فرانس برس الجمعة عند الساعة 11,00 بتوقيت غرينتش بالاستناد إلى مصادر رسمية.

وثبتت رسمياً إصابة أكثر من 539360 شخصا في 183 دولة ومنطقة منذ بداية تفشي الوباء. غير أن هذه الحصيلة للإصابات المثبتة لا تعكس سوى جزء من الحصيلة الحقيقية للإصابات بالنظر إلى أن عدداً كبيراً من الدول لا يجري الفحوص إلا للحالات التي تستوجب النقل إلى المستشفيات. ومن بين هذه الإصابات، ثمة 112200 إصابة سجّل شفاؤها.

هذا وتخطت الإصابات بفيروس كورونا المستجد في أميركا اللاتينية 10 آلاف حالة، وفقا لفرانس برس.

السويد تحظر التجمعات الكبيرة

وفي السويد، قررت الحكومة اليوم الجمعة حظر جميع التجمعات العامة التي يزيد العدد في أي منها على 50 شخصا من أجل وقف انتشار فيروس كورونا.

وقال رئيس الوزراء ستيفان لوفين في مؤتمر صحفي "يتعرض عزمنا للاختبار. هدف الحكومة هو بالطبع الحد من التفشي بأكبر قدر ممكن. قررت الحكومة حظر التجمعات العامة التي تزيد على 50 شخصا".

وسيسري الحظر الجديد اعتبارا من يوم الأحد ويواجه مخالفوه الغرامة أو الحبس لمدة ستة أشهر.

وفي السابق حظرت الحكومة التجمعات التي تزيد على 500 شخص.

الدنمارك تطلب من موظفين رسميين تصريف إجازاتهم

كما أعلنت الحكومة الدنماركية الجمعة أنها طلبت من الموظفين الرسميين الذين يعملون في مناصب غير أساسية أن يأخذوا إجازة قد تصل إلى خمسة أيام، خلال فترة الإغلاق الجزئي المقرر لاحتواء فيروس كورونا.

ويشمل القرار أشخاصا يعملون في هيئات عامة مثل رياض الأطفال أو المكتبات، وطلب منهم ملازمة منازلهم في 13 آذار/مارس ولن يتمكنوا من العودة إلى عملهم حتى 13 نيسان/أبريل على الأقل.

وفي الدنمارك، حظرت التجمعات التي تضم أكثر من 10 أشخاص وأغلقت المدارس والجامعات والمراكز الثقافية، فضلا عن بعض الشركات حتى 13 نيسان/أبريل. كذلك قامت الدولة بإغلاق حدودها أمام الأجانب حتى التاريخ نفسه.

وسجلت الدنمارك التي يبلغ عدد سكانها 5,8 ملايين نسمة، 2163 إصابة مع وفاة 41 شخصا منذ بداية تفشي الوباء في البلاد.

هذا وتعدّ إيطاليا التي سجّلت الوفاة الأولى في نهاية شباط/فبراير الدولة الأكثر تضرراً من ناحية حصيلة الوفيات تليها إسبانيا، ثم الصين فإيران وفرنسا.

أرقام قياسية

وفي إسبانيا، أعلنت وزارة الصحة اليوم الجمعة أن حصيلة الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا ارتفعت بواقع 769 حالة لتصبح 4858 في زيادة قياسية جديدة خلال يوم واحد. وزادت حالات الإصابة إلى 64059 مقارنة مع 56188 أمس الخميس.

وفي ألمانيا، أظهرت إحصائيات من معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الجمعة أن عدد الحالات المؤكدة للإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع إلى 42288 وتوفي 253 شخصا جراء المرض.

من ألمانيا (فرانس برس) من ألمانيا (فرانس برس)

وأوضحت البيانات أن الإصابات ارتفعت بواقع 5780 مقارنة باليوم السابق بينما زادت الوفيات بواقع 55 وفاة.

وأعلنت بلجيكا عن تسجيل 69 حالة وفاة جديده وارتفاع إجمالي الوفيات إلى 289. كما اعلنت عن 1049 إصابة جديدة بالفيروس وارتفاع الإصابات إلى 7284.

وقالت هيئة الصحة العامة السويسرية اليوم الجمعة إن حصيلة الوفيات بفيروس كورونا بلغت 197 حالة مقارنة مع 161 أمس الجمعة.
وذكرت أن عدد حالات الإصابة ارتفع إلى 12161 حالة من 10714 أمس الخميس.

واقترب عدد المصابين بفيروس كورونا في أستراليا من ثلاثة آلاف شخص مقابل أقل من 100 حالة في بداية مارس لتزيد المخاوف بشأن
انتشار الوباء. وتوفي 13 شخصا في البلاد.

عدوى محلية

يأتي ذلك فيما سجلت الصين أول حالة عدوى محلية بسبب فيروس كورونا في ثلاثة أيام، لكن الحالات التي تشمل القادمين من الخارج لا تزال تهيمن على العدد الإجمالي للحالات الجديدة.

أعلنت الصين الجمعة تسجيل 55 إصابة بوباء كوفيد 19 بينها 54 "مستوردة" من الخارج، في وقت تستعد فيه البلاد إلى إغلاق حدودها موقتاً وخفض عدد رحلاتها الدولية بشكل كبير. وسجلت الصين 67 حالة جديدة اليوم السابق.

من الصين (فرانس برس) من الصين (فرانس برس)

للمرة الأولى منذ ثلاثة أيام، سجلت حالة إصابة محلية في شرق البلاد، بحسب الحصيلة الرسمية. وسجلت خمس وفيات في مقاطعة هوبي التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى، ووضعت تحت الحجر منذ كانون الثاني/يناير. وبدأ تخفيف القيود تدريجياً في هذه المقاطعة منذ الأربعاء.

من الصين (فرانس برس) من الصين (فرانس برس)

وأحصت البلاد 595 حالة "مستوردة"، غالبيتهم الكبرى (90%) صينيون عائدون إلى بلادهم، بحسب وزارة الخارجية. وأعلنت بكين مساء الخميس أنها ستغلق موقتاً غالبية حدودها مع الخارج وتقلص بشكل كبير رحلاتها الدولية.

وأصيب 81340 شخصاً بفيروس كورونا المستجد في الصين وتوفي جراؤه 3292 شخصاً في هذا البلد، بحسب الأرقام الرسمية.

مناشدة للبقاء في المنازل

وفي كوريا الجنوبية، أعلنت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل 91 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الجمعة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 9332. وناشدت السلطات الناس البقاء في الداخل وتجنب التجمعات الكبيرة.

من كوريا الجنوبية من كوريا الجنوبية



وأبلغت كوريا الجنوبية عن أرقام مشابهة خلال الأسبوعين الماضيين، في انخفاض عن أكثر من 900 في اليوم في أواخر فبراير شباط. وسعت الحكومة لإقناع المواطنين القلقين بأنه ستكون هناك حاجة لبضعة أسابيع أخرى من التباعد الاجتماعي والعزل الذاتي للسماح للسلطات الصحية باحتواء المرض.

أميركا - كورونا أميركا - كورونا

وفي تايلاند، قال مسؤول في قطاع الصحة اليوم الجمعة إن البلاد سجلت 91 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدة ليصل العدد الإجمالي إلى 1136 حالة إصابة وخمس وفيات. واضاف أن الحالات الجديدة تشمل 30 مريضا مرتبطين بحالات سابقة و19 حالة بينها حالات مستوردة. وحتى الآن تعافى 97 من المرض وعادوا لبيوتهم منذ بدء التفشي في البلاد.

وسجلت ماليزيا 130 إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الجمعة ليصل إجمالي عدد الإصابات إلى 2161، وهو أعلى عدد للإصابة بالفيروس في جنوب شرق آسيا. وقالت وزارة الصحة إن عدد الوفيات بسبب الفيروس ارتفع إلى 26.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت ماليزيا عن حزمة تحفيز بقيمة 250 مليار رينجت (58.28 مليار) للمساعدة في تخفيف الأضرار الاقتصادية الناجمة عن جائحة كورونا.

وأعلنت روسيا أن عدد الإصابات بكورونا قفز إلى 1036، فيما سجلت قازخستان الدولة الواقعة في آسيا الوسطى 124 إصابة بفيروس كورونا معظمها في نور سلطان وآلما اتا، وأعلنت عن أول حالة وفاة هذا الأسبوع.

من الفلبين (فرانس برس) من الفلبين (فرانس برس)

وتغلق روسيا اعتباراً من يوم غد السبت كافة المقاهي والمطاعم في البلاد في إطار تدابير الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، كما أعلن رئيس الوزراء ميخائيل ميشوستين الجمعة. وأوصت السلطات المحلية أن المواطنين بالحد من سفرهم لمناسبة الإجازة أو للسياحة.

وأمر الرئيس الروسي أيضاً بعزل إجباري لمن تفوق أعمارهم الـ65 عاماً، ومن يعانون من أمراض مزمنة. وسجلت روسيا وفيتان.

وفي الفلبين، ذكرت وزارة الصحة اليوم الجمعة أن البلاد سجلت تسع وفيات جديدة بسبب فيروس كورونا، ليصل الإجمالي
إلى 54. كما أعلنت تسجيل 96 إصابة مؤكدة جديدة، وهي أعلى زيادة يومية، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 803.



أول وفاة بفنزويلا

أعلنت فنزويلا الخميس تسجيل أوّل وفاة بفيروس كورونا المستجدّ على أراضيها، مشيرة إلى أنّ المتوفى رجل يبلغ 47 عامًا عانى مرضا في الرئتين.

وكان المتوفى يعيش في ولاية أراغوا شمال فنزويلا، بحسب ما أوضحت نائبة الرئيس ديلسي رودريغيز. وبعد إدخاله مستشفى خاصا، كشف اختبار قبل ثلاثة أيام أنّه كان مصابا بكوفيد-19. وأضافت رودريغيز أنّه حتّى الآن، تمّ تشخيص 107 إصابات بالفيروس في فنزويلا.

من فنزويلا (فرانس برس) من فنزويلا (فرانس برس)

وأمر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في وقت سابق بفرض إجراءات الحجر الصحّي في سائر أنحاء البلاد، وذلك للحدّ من تفشّي وباء كورونا المستجدّ في الدولة الأميركية اللاتينية.

وفي بنما، قال مسؤولون في قطاع الصحة، إن البلاد سجلت 116 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الخميس، ليصل العدد الإجمالي للحالات إلى 674. وأضافوا أن شخصا توفي ليصل عدد الوفيات إلى 9 في المجمل. ونقل 83 شخصا إلى المستشفى.

وفي جنوب إفريقيا، توفي شخصان، الجمعة، بسبب فيروس كورونا، ووصل إجمالي الإصابات في البلاد إلى أكثر من 1000 حالة، و927 في اليوم السابق فيما أعلن في هولندا الجمعة عن ارتفاع وفيات كورونا إلى 112.

بولندا تغلق حدودها أمام آلاف العمال

من جهتها، أغلقت بولندا مؤقتاً حدودها أمام آلاف العمال العابرين للحدود بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

يأتي هذا ضمن تدابير تسري بداية من اليوم الجمعة، وتطالب العمال العابرين للحدود بالبقاء على أحد جانبي الحدود حتى 11 أبريل/نيسان المقبل قبيل عيد الفصح.

وباستثناء الشاحنات والقطارات التي تحمل البضائع، من المقرر إخضاع أي شخص يعبر الحدود إلى بولندا لحجر صحي يستمر 14 يوماً.

وجاء هذا القرار تلبية لمناشدة، لاسيما من أولئك الذين يسافرون يومياً من أجل العمل في ألمانيا.

وقالت حكومة بولندا إن معظم حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد جاءت من الخارج.

وسجلت بولندا التي يبلغ تعداد سكانها 38 مليون نسمة، 1244 حالة إصابة و16 حالة وفاة جراء الفيروس المستجد.

كلمات دالّة

#فنزويلا, #الصين, #كورونا

إعلانات