عاجل

البث المباشر

خل التفاح.. اختبار كورونا لمرور الجنود داخل القواعد الأميركية

المصدر: العربية.نت - جمال نازي

بحسب ما نشره موقع "Military Times" الأميركي، تنفرد ثكنات دايغو العسكرية الأميركية في كوريا الجنوبية بإجراء جديد من نوعه، في إطار الاحتياطات من تفشي جائحة كورونا، حيث يتعين على كل من يرغب في المرور عبر بوابات الثكنات الأميركية أن يجتاز اختبار حاسة الشم.

حاسة الشم

أعلنت قيادة وحدات حراسة ثكنات دايغو التابعة للجيش الأميركي عبر حساباتها على منصتي تويتر وفيسبوك أنه تقرر إجراء فحوصات لحاسة الشم بالإضافة إلى إجراء قياس درجات الحرارة، الذي أصبح روتينًا تقليديًا على جميع بوابات الدخول المؤدية إلى معسكرات ووكر وجورج وكارول وهنري، في إطار الجهود التي تساعد في الكشف بشكل أفضل عن أي أفراد ربما يكونون مصابين بمرض كوفيد-19 ولا يشعرون بأي أعراض واضحة.

وأضاف التعميم بشأن الإجراء الجديد أن من لا يستطيعون شم رائحة خل التفاح عند بوابات الدخول "سيخضعون لمزيد من الفحص".

رائحة خل التفاح

يرجح قادة ثكنات دايغو الرائحة النفاذة لخل التفاح ستكون طريقة جيدة لاختبار حاسة الشم، مستشهدين بنتائج دراسات حديثة تشير إلى أن من بين الأعراض المبكرة للعدوى بفيروس كورونا يأتي فقدان القدرة على شم الروائح.

وأرفقت قيادة الثكنات العسكرية الأميركية للمنشور على منصات التواصل مستندًا صادرًا عن الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة، يؤكد أن مرضى كوفيد-19 في عدد من البلدان، من بينها كوريا الجنوبية، غالبًا ما يعانون في مشاكل وصعوبة أكثر في حاسة الشم.

دراسة بريطانية

أوضحت نتائج الدراسات أن 30% من المصابين بعدوى خفيفة بفيروس كورونا، اشتملت الأعراض الأساسية التي عانوا منها على فقد حاسة الشم، ووصلت النسبة إلى 66% بين الحالات المؤكدة في ألمانيا.

وصرحت كلير هوبكنز، رئيسة جمعية أطباء الأنف والأذن البريطانية، لصحيفة "نيويورك تايمز"، قائلة: "نريد حقًا زيادة الوعي بأن هذه علامة على الإصابة وأن أي شخص يعاني من فقدان حاسة الشم يجب أن يقوم بالعزل الصحي الذاتي على الفور، لأنها خطوة يمكن أن تسهم في إبطاء انتقال العدوى وإنقاذ الأرواح."

ظهر أكثر من 12 إصابة بكوفيد-19 بين أفراد القوات الأميركية في كوريا، كانت آخرها حالتان لمواطنين أميركيين يعمل أحدهما في قاعدة أوسان الجوية والآخر في معسكر همفريز، وهما معزولان في مساكنهما خارج الثكنات والقواعد الأميركية في كوريا الجنوبية.

تزايد حالات العدوى

ووفقا لإحصائيات جامعة جونز هوبكنز فإن مجموع حالات الإصابة المؤكدة في كوريا الجنوبية تخطى 10000 حالة إيجابية لكوفيد-19.

وفي الوقت نفسه، تتزايد حالات الإصابة بعدوى كورونا بين العسكريين الأميركيين، حيث ذكرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن نتائج اختبارات كوفيد-19 لـ 978 من الأفراد العسكريين بالخدمة في الجيش الأميركي كانت إيجابية، إلى جانب 306 مدنيين و256 من عائلات الضباط و108 من المقاولين المتعاقدين مع الجيش الأميركي.

إعلانات

الأكثر قراءة