عاجل

البث المباشر

80 ألف وفاة بالجائحة في العالم.. وأميركا الأكثر تضرراً

المصدر: العربية.نت - فرانس برس

ما زال فيروس كورونا المستجدّ يواصل الانتشار في جميع أنحاء الكرة الأرضية، حيث أسفر عن وفاة ما لا يقلّ عن 80142 شخصا بالعالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، وفق حصيلة جمعتها وكالة فرانس برس الثلاثاء الساعة 19,00 ت.غ استناداً إلى مصادر رسمية، فيما سجلت أميركا حوالي ألفي وفاة خلال 24 ساعة في أضخم حصيلة يومية في العالم، بحسب جامعة "جونز هوبكينز".

وتمّ تشخيص أكثر من 1397180 إصابة في 192 دولة ومنطقة وفق الأرقام الرسميّة، منذ بدء تفشّي وباء كوفيد-19. غير أنّ هذا العدد لا يعكس إلّا جزءًا من الحصيلة الحقيقيّة، لأنّ عدداً كبيراً من الدول لا يُجري فحوصاً إلا للحالات التي تستوجب النقل إلى المستشفيات.

ومن أصل هذه الإصابات، شفي 257100 شخص على الأقل حتّى اليوم.

موضوع يهمك
?
أعلن مؤسس تويتر، جاك دورسي، الثلاثاء، تبرعه بمليار دولار لمكافحة جائحة كورونا، مشيراً إلى أنّ المبلغ المتبرّع به سيكون...

أضخم تبرع.. مليار دولار من مؤسس تويتر لمكافحة كورونا أضخم تبرع.. مليار دولار من مؤسس تويتر لمكافحة كورونا فيروس كورونا

كما أظهرت بيانات الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن كوفيد-19 أنّ الوباء حصد في الولايات المتّحدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة أرواح 1939 مصاباً بالفيروس، ليصل بذلك العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد إلى 12.722 حالة وفاة من أصل حوالى 400 ألف حالة إصابة.

والولايات المتحدة هي الدولة الأولى في العالم من حيث عدد الإصابات المعلن عنها بالوباء، كما أنّها تسجّل منذ أيام حصيلة وفيات يومية تزيد عن الألف ممّا يعني أنّها قد تلحق قريباً بركب كلّ من إيطاليا (17.127 وفاة) وإسبانيا (13.798 وفاة).

إلى ذلك، الدّول التي سَجّلت أكبر عدد من الوفيّات الجديدة بعد الولايات المتحدة هي فرنسا (1417 حالة وفاة، بعد إضافة حصيلة وفيات دور رعاية المسنين) والمملكة المتحدة (786 حالة وفاة).

وإيطاليا التي سَجَّلت أول إصابة في أواخر شباط/فبراير، أحصت في المجمل 17127 حالة وفاة من أصل 135586 إصابة. وتمّ الإعلان عن 604 حالات وفاة و3039 إصابة جديدة يوم الثلاثاء. وشفي 24392 شخصا وفق السلطات الإيطاليّة.

ايطاليا - فرانس برس ايطاليا - فرانس برس

والدول الأكثر تضرّرًا بعد إيطاليا هي إسبانيا حيث توفّي 13798 شخصا من أصل 140510 إصابات، ثمّ الولايات المتحدة، ثم فرنسا مع 10328 وفاة من أصل 109069 إصابة، والمملكة المتحدة مع 6159 وفاة من أصل 55242 إصابات.

وبلغت حصيلة الإصابات الإجماليّة في الصين القارّية (باستثناء هونغ كونغ وماكاو)، البلد الذي ظهر فيه الوباء للمرّة الأولى في نهاية كانون الأول/ديسمبر، 81802 إصابة من بينها 3333 وفاة، فيما شفي 77167 شخصا. وللمرة الأولى لم تسجّل الصين الثلاثاء أي وفاة بكوفيد-19.

وباتت الولايات المتحدة تُسجّل أعلى حصيلة تراكمية للإصابات بحسب الأرقام الرسميّة.

نيويورك - فرانس برس نيويورك - فرانس برس

ومنذ الساعة السابعة من مساء الاثنين بتوقيت غرينتش، أعلنت ملاوي ومدغشقر وبنين عن أولى حالات الوفاة المرتبطة بالفيروس على أراضيها، كما أعلنت ساو تومي وبرينسيب عن أولى الإصابات.

وبلغت الحصيلة الثلاثاء الساعة 19,00 ت.غ 57351 وفاة من أصل 735781 إصابة في أوروبا، و12419 وفاة من أصل 401067 إصابة في الولايات المتحدة وكندا، و4332 وفاة من أصل 123742 إصابة في آسيا، و4091 وفاة من أصل 83033 إصابة في الشرق الأوسط، و1373 وفاة من أصل 36317 إصابة في أميركا اللاتينية والكاريبي، و522 وفاة من أصل 10247 إصابة في إفريقيا و54 وفاة من أصل 6997 إصابة في أوقيانيا.

وأُعِدّت هذه الحصيلة استناداً إلى بيانات جمعتها مكاتب وكالة فرانس برس لدى السلطات الوطنية المختصة ومعلومات من منظمة الصحة العالميّة.

كلمات دالّة

#كورونا

إعلانات

الأكثر قراءة