عاجل

البث المباشر

90 % من وفيات الوباء بأوروبا وأميركا.. و"قلق" حول إفريقيا

المصدر: العربية.نت - وكالات

تجاوزت الوفيات العالمية الناجمة عن فيروس كورونا المستجد 230 ألفاً الخميس، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس في الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش استناداً إلى مصادر رسمية.

وأظهرت الحصيلة أنه تم تسجيل ما مجموعه 230 ألفاً و309 وفيات من أصل ثلاثة ملايين و218415 إصابة، فيما سجلت في أوروبا والولايات المتحدة حوالي 90% من الوفيات الناجمة عن جائحة كوفيد-19.

موضوع يهمك
?
أعلن رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين الخميس أن فحوص تحديد إصابته بفيروس كورونا المستجد جاءت إيجابية وسيخضع لحجر...

كورونا يصيب رئيس وزراء روسيا.. ونائبه يتولى مهامه كورونا يصيب رئيس وزراء روسيا.. ونائبه يتولى مهامه العرب و العالم

وأوروبا هي القارة الأكثر تضررا، حيث سجلت 137714 وفاة، في حين سجلت الولايات المتحدة كدولة بمفردها أعلى حصيلة وفيات بلغت 62.906 وفيات.

إلى ذلك، سجّلت الولايات المتحدة 2053 وفاة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، حسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز الخميس الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي (00,30 ت.غ الجمعة).

وبعد تراجع طفيف في عدد الوفيّات يومي الأحد والاثنين، سجّلت الولايات المتحدة الخميس أكثر من ألفَي حالة وفاة لليوم الثالث على التوالي، ليرتفع بذلك إجماليّ عدد الوفيّات على أراضيها منذ بدء الجائحة إلى 62.906، حسب ما أظهرت بيانات جامعة جونز هوبكنز التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيّات الناجمة عن الفيروس.

تهديد كبير

بدورها، دعت منظمة الصحة العالمية الخميس الدول الإفريقية للإبقاء على تدابير صارمة لمكافحة انتشار كوفيد-19 في القارة، وذلك مع بداية رفع تدابير الحجر في عدد من الدول.

واعتبرت المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية في إفريقيا ماتشيديسو مويتي في بيان أن تلك الإجراءات "ساهمت في كبح انتشار كوفيد-19 لكنه لا يزال يمثل تهديدا كبيرا على الصحة العامة".

كما أضافت أنه "من المهم الإبقاء على تدابير مراقبة ورصد الحالات وفحوص صارمة، من بين تدابير أخرى لإنهاء الجائحة".

من جنوب افريقيا - فرانس برس من جنوب افريقيا - فرانس برس

وقدرت مويتي أنه "في حال أنهت الحكومات تدابيرها بشكل مفاجئ، فإننا نخاطر بخسارة المكاسب التي حققتها الدول حتى الآن ضد كوفيد-19".

ووفق المنظمة العالمية "سجلت إفريقيا حتى اليوم أكثر من 36 ألف إصابة مؤكدة و1500 وفاة نتيجة كوفيد-19" والوضع "مثير للقلق" في منطقتي إفريقيا الوسطى والغربية.

ورغم التقدم المحقق في مجال الفحص، فإن دول المنطقة الإفريقية تجري في المعدل 9 فحوص لكل 10 آلاف شخص.

هذا وأكدت مويتي في بيانها أن "منظمة الصحة العالمية تسعى جاهدة لتحسين قدرتها على الفحص عبر إرسال شحنات اختبارات جديدة لبلدان إفريقيا جنوب الصحراء".

في الأثناء، تبقى إفريقيا إحدى أقل مناطق العالم تأثرا بالوباء، الذي أودى بحياة أكثر من 230 ألف شخص في العام وخصوصاً في أوروبا والولايات المتحدة.

كلمات دالّة

#فيروس كورونا

إعلانات