وفيات كورونا تلامس 360 ألفا بالعالم.. وإصابات تتجاوز 6 ملايين

نشر في: آخر تحديث:

أودى فيروس كورونا المستجدّ بحياة 369.086 شخصا على الأقل حول العالم منذ ظهوره في الصين في كانون الأوّل/ديسمبر، وفق تعداد وضعته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة الساعة 11,00 ت.غ الأحد.

وسُجّلت رسميّاً أكثر من 6,075,070 إصابة في 196 بلداً ومنطقة منذ بدء تفشي الوباء، تعافى من بينهم 2,502,600 شخص على الأقل.

لا تعكس الأرقام إلّا جزءاً من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إنّ دولاً عدّة لا تجري فحوصاً إلاّ للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية إجراء الفحوص لتتبع مخالطي المصابين، ويملك عدد من الدول الفقيرة إمكانيات فحص محدودة.

والولايات المتحدة، التي سجلت أول وفاة بكوفيد-19 مطلع شباط/فبراير، هي البلد الأكثر تضرراً من حيث عدد الوفيات والإصابات، حيث سجلت 103,781 وفاة من أصل 1,770,384 إصابة. تم شفاء ما لا يقل عن 416,461 شخصًا.

بعد الولايات المتحدة، الدول الأكثر تضرراً بالوباء تأتي بريطانيا بتسجيلها 38,376 وفاة من أصل 272,826 إصابة تليها إيطاليا مع 33,340 وفاة (232,664 إصابة)، والبرازيل مع 28,834 حالة وفاة (498,444 إصابة)، وفرنسا مع 28,771 حالة وفاة (188,625 إصابة).

حتى اليوم، أعلنت الصين (دون احتساب ماكاو وهونغ كونغ) ما مجموعه 83,001 إصابة (حالتان جديدتان يومي السبت والأحد)، بما في ذلك 4634 وفاة، بينما تعافى 78,304 أشخاص. ومنذ يوم السبت عند الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش، أعلنت رواندا أول وفاة مرتبطة بالفيروس على أراضيها.

وأحصت أوروبا حتى الأحد عند الساعة 11,00 ت.غ، 177,780 وفاة من أصل 2,144,927 إصابة فيما بلغ عدد الوفيّات المعلنة في الولايات المتحدة وكندا معاً 110,916 وفاة (1,860,545 إصابة)، وأميركا اللاتينية والكاريبي 50,631 وفاة (985,276 إصابة)، وآسيا 16,134 وفاة (537,209 إصابات) والشرق الأوسط 9437 وفاة (397,419 إصابة) وإفريقيا 4056 وفاة (141,136 إصابة) وأوقيانيا 132 وفاة (8565 إصابة).

أعدّت هذه الحصيلة استناداً إلى بيانات جمعتها مكاتب وكالة فرانس برس من السلطات الوطنية المختصّة وإلى معلومات نشرتها منظمة الصحة العالمية.