عاجل

البث المباشر

كورونا.. 1000 وفاة بأميركا و5 إصابات بالصين ورقم قياسي بالبرازيل

المصدر: ريو دي جانيرو - فرانس برس 

سجّلت الولايات المتّحدة، الجمعة، 1021 وفاة جرّاء فيروس كورونا خلال أربع وعشرين ساعة، فيما سجلت الصين 5 إصابات جديدة بكوفيد-19 و3 حالات دون أعراض، بينما سجلت البرازيل ثالث أعلى حصيلة وفيات بالعالم.

ووصل إجماليّ الوفيات الناجمة عن الوباء في أميركا إلى أكثر من 108 آلاف وفاة، بحسب حصيلة أعدّتها جامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها الجامعة، التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا، أنّ عدد المصابين بالفيروس في الولايات المتحدة تخطى 1,870,000 مصاب. وأُعلن تعافي 485 ألف شخص.

والولايات المتّحدة هي بفارق شاسع عن سائر دول العالم البلد الأكثر تضرّراً من جرّاء جائحة كوفيد-19 على صعيد الإصابات أو على صعيد الوفيات.

من الصين من الصين

وفي المقابل، قالت لجنة الصحة الوطنية في الصين، الجمعة، إن البلاد سجلت 5 إصابات جديدة بفيروس كورونا، و3 حالات لم تظهر عليها أعراض المرض.

وأضافت أن الحالات الخمس كلها وافدة من الخارج. ولا تحسب الصين المرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض المرض كحالات مؤكدة.

وبذلك يصل العدد الإجمالي لإصابات كورونا في الصين إلى 83,027 ويظل عدد الوفيات مستقرا عند 4634.

من البرازيل من البرازيل

يأتي ذلك فيما ارتفعت حصيلة الوفيات جرّاء فيروس كورونا إلى أكثر من 34 ألفاً في البرازيل، لتُصبح ثالث أعلى نسبة في العالم، متجاوزة بذلك عدد الوفيات في إيطاليا، وفقاً لأرقام رسمية صادرة صباح الجمعة.

وذكرت وزارة الصحّة أنّ البرازيل سجّلت رقمًا قياسيًا جديدًا من الوفيات جرّاء الفيروس بلغ 1473 وفاة خلال 24 ساعة، ليصل إجماليّ عدد الوفيات في البلاد إلى 34,021 من أصل 614,941 إصابة. وسجّلت إيطاليا من جهتها 33,689 وفاة من أصل 234,013 إصابة.

موضوع يهمك
?
أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الخميس، عن تسجيل 1152 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و38 حالة وفاة، وخروج 406...

مصر تسجل  1152 إصابة جديدة بفيروس كورونا و38 وفاة مصر تسجل  1152 إصابة جديدة بفيروس كورونا و38 وفاة مصر

غير أنّ المجتمع العلمي في البرازيل يعتبر هذه الأرقام أقلّ بكثير من الواقع، ويعزو ذلك إلى عدم إجراء السلطات ما يكفي من الفحوص المخبرية لكشف العدد الحقيقي للمصابين.

وفي بلد يصل تعداد سكانه إلى 212 مليون نسمة، بات النظام الصحّي في الولايتين الأكثر تضرّراً بالوباء، وهما ساو باولو وريو دي جانيرو، على وشك الانهيار، وكذلك الحال في عدد من ولايات الشمال والشمال الشرقي.

والبرازيل التي يدعو رئيسها جاير بولسونارو باستمرار إلى إعادة فتح البلاد لحماية الاقتصاد والوظائف، تسجّل وحدها أكثر من نصف عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجدّ في أميركا اللاتينية.

من البرازيل من البرازيل

وفي البيرو، تجاوز عدد الوفيّات جرّاء فيروس كورونا عتبة الخمسة آلاف وفاة، حسب ما أعلنت وزارة الصحّة، الجمعة.

والبيرو هي الدولة الثانية الأكثر تضرّراً من وباء كوفيد-19 في أميركا اللاتينيّة بعد البرازيل.

وسجّلت البيرو في الإجمال 5031 وفاةً جرّاء الفيروس، بينها 137 وفاة أُحصيت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. كما سجّل عدد الإصابات بالفيروس ارتفاعاً قدره 4284 إصابة إضافيّة، ليرتفع بذلك إجماليّ الإصابات في البلاد إلى 183,198.

كلمات دالّة

#البرازيل, #كورونا

إعلانات