عاجل

البث المباشر

بعد بوليفيا.. الفيروس يصيب وزير الصحة الباكستاني

المصدر: دبي - العربية.نت

يبدو أن فيروس كورونا لا يرحم أحداً على وجه الكرة الأرضية، حتى وزراء الصحة باتو ضحايا لكوفيد 19 الذي أصاب حتى الآن أكثر من 11 مليوناً ونصف المليون إنسان حول العالم، وأحدث ضحايا الوباء هو وزير الصحة الباكستاني، ظفر ميرزا، الذي أصيب الاثنين.

موضوع يهمك
?
بينما لا يزال البحث جاريا عن تفاصيل وخبايا الفيروس التاجي المستجد الذي أصاب حتى الآن أكثر من 11 مليونا ونصف المليون...

كورونا والهواء.. مئات العلماء يلومون الصحة العالمية كورونا والهواء.. مئات العلماء يلومون الصحة العالمية صحة

ويعتبر ميرزا رابع وزير في الحكومة الباكستانية يصاب بكورونا، وكان آخرهم وزير الخارجية شاه محمود قريشي الذي أصيب بالفيروس الأسبوع الماضي، وذكر الوزيران أن أعراضا خفيفة ظهرت عليهما.

وفي تغريدة على موقع (تويتر)، قال ظفر ميرزا "اختبار الإصابة بالفيروس ظهر إيجابيا، وعزلت نفسي في المنزل بناء على توصية الأطباء، واتخذ الإجراءات اللازمة".

يشار إلى أنه أصيب سابقا وزير السكك الحديدية شيخ رشيد أحمد، ووزير الدولة لشؤون الولايات والمناطق الحدودية، ووزير مكافحة المخدرات شهريار أفريدي.

إلى ذلك، سجلت باكستان 231813 إصابة و 4762 حالة وفاة بالفيروس.

ورفض رئيس الوزراء عمران خان فرض تدابير حجر صارمة، وخفف العديد من القيود، لكنه أمر المواطنين بارتداء الكمامات، والالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، رغم أن معظم الناس، وخاصة الفقراء وفي المدن المزدحمة، غير قادرين على تطبيق هذا التباعد.

كما أغلقت الحكومة مئات الأسواق في جميع أنحاء البلاد، حيث تم اكتشاف أعداد كبيرة من الإصابات.

وزيرة الصحة في بوليفيا ماريا روكا - رويترز وزيرة الصحة في بوليفيا ماريا روكا - رويترز
إصابة وزيرة الصحة في بوليفيا

وفي بوليفيا، أعلنت وزارة الصحة أمس الأحد إن الوزيرة ماريا روكا أصيبت بفيروس كورونا وإن حالتها مستقرة، وذلك في ظل ارتفاع حاد في عدد الإصابات بالبلد الواقع بأميركا الجنوبية.

وسجلت بوليفيا التي يقطنها 11.5 مليون نسمة نحو 38 ألف إصابة مؤكدة بالفيروس و1378 وفاة.

فحص حالات مخالطة لمصابين بكوفيد 29 في بوليفيا - فرانس برس فحص حالات مخالطة لمصابين بكوفيد 29 في بوليفيا - فرانس برس
من بوليفيا - فرانس برس من بوليفيا - فرانس برس

هذا وأصبحت أميركا اللاتينية بؤرة الوباء حاليا حيث تشهد البرازيل وتشيلي والمكسيك وبيرو على وجه الخصوص ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات كما ارتفعت الإصابات في الأرجنتين وبوليفيا في الأسابيع الأخيرة.

وقالت الرئيسة المؤقتة للبلاد جنين أنييس في تغريدة على تويتر "تتواصل الحرب على الفيروس بلا هوادة وأتمنى للوزيرة التعافي سريعا للانضمام إلى هذه المعركة من أجل صحة أبناء بوليفيا".

الوضع مقلق في أميركا اللاتينية

إلى ذلك، أودى فيروس كورونا المستجد بما لا يقل عن 531,789 شخصا في العالم منذ أعلنت الصين رسمياً ظهوره في كانون الأوّل/ديسمبر، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة حتى الساعة 19,00 ت.غ، الأحد.

وسُجّلت رسميّاً إصابة أكثر من 11 مليون شخص في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه، تعافى منهم أكثر من نصفهم.

ولا يزال الوضع مقلقاً في بعض دول أميركا اللاتينية. وأعلنت تشيلي الأحد أنها تخطت عتبة عشرة آلاف وفاة وكولومبيا عتبة أربعة آلاف وفاة. في البيرو، يتجاوز عدد المصابين 300 ألف بينهم أكثر من 3600 إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

إعلانات