فيروس كورونا

الوباء يعود بقوة.. ويسجل أرقاما قياسية بفرنسا والبرازيل

كانت روما موقعا لاحتجاجات معارضة لوضع الكمامات

نشر في: آخر تحديث:

قفزت أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في فرنسا بما يزيد على 26 ألفا في يوم واحد للمرة الأولى منذ بدء تفشي الوباء. وأعلنت وزارة الصحة السبت عن تسجيل 26896 إصابة جديدة، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 718873 منذ بداية العام. كما ارتفع عدد الوفيات جراء الفيروس بواقع 54 إلى 32684.

وكشف تحليل أجرته رويترز أن حالات الإصابة الجديدة بمرض كوفيد-19 في الولايات المتحدة بلغت أعلى مستوى في شهرين، إذ سجلت يوم الجمعة ما يزيد على 58 ألف حالة إصابة جديدة بالفيروس.

ووفقا لبيانات رويترز سجلت عشر من خمسين ولاية زيادات قياسية في الإصابات اليومية منها ولايات إنديانا ومينيسوتا وميزوري وأوهايو في الغرب الأوسط.

150 ألف وفاة

وتجاوزت البرازيل السبت عتبة 150 ألف وفاة بكوفيد-19، في وقت يبدو أن الجائحة تتراجع ببطء في البلاد.

قالت وزارة الصحة إنه تم تسجيل 559 حالة وفاة إضافية بسبب فيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية و26749 حالة إصابة جديدة بالفيروس، ما يجعلها ثاني أكثر الدول تضررا من الجائحة بعد الولايات المتحدة.

وبلغ إجمالي الإصابات بكوفيد-19 في البرازيل، الواقعة في أميركا الجنوبية، خمسة ملايين و82 ألفا و637 حالة في حين بلغ إجمالي الوفيات 150 ألفا و198 حالة.

احتجاجات ضد الكمامات

وكانت روما موقعا لاحتجاجات معارضة لوضع الكمامات السبت، رغم أن إيطاليا تشهد عودة ظهور إصابات فيروس كورونا المستجد.

وسجلت وزارة الصحة 5724 حالة إصابة أخرى بكورونا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية و29 حالة وفاة.

وكان معظم الحالات بدون أعراض وتم تحديدها من خلال زيادة الفحوص، بواقع أكثر من 133000 فحص في هذه الفترة.

واشتكى المحتجون في إحدى التظاهرات من إجراءات يصفونها بأنها قاسية، بما فيها أمر جديد لجميع الإيطاليين بوضع الكمامات في الهواء الطلق أو مواجهة غرامات تصل إلى ألف يورو .

يشار إلى أن معظم الحالات الجديدة ظهرت في إقليم لومباردي شمالا، والذي سجل 1140 إصابة جديدة، تليه منطقة كامبانيا التي تضم نابولي وفينيتو.


وظهر في إيطاليا إجمالا ما يقرب من 350 ألف حالة إصابة مؤكدة و36140 حالة وفاة.

حوالي 37 مليون إصابة

وفي آخر التطورات المتعلقة بانتشار الوباء في العالم، أودى فيروس كورونا المستجد بحياة 1,069,029 شخصا على الأقل في العالم منذ أن ظهر في الصين في كانون الأول/ديسمبر، بحسب حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس السبت 11,00 ت.غ استنادا إلى مصادر رسمية.
وتم تسجيل أكثر من 36,934,770 إصابة مثبتة.

وتم إحصاء أكثر من 10 ملايين حالة كوفيد-19 في أميركا اللاتينية وفقا لتعداد لفرانس برس. وهي المنطقة الاكثر تضررا في العالم من حيث عدد الإصابات والوفيات.

وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررا في العالم، تليها البرازيل (149639) والهند (107416) والمكسيك (83507) وبريطانيا (42679).