عاجل

البث المباشر

نجوم تركيا يتكفلون بعلاج الأطفال المصابين بالسرطان

المصدر: العربية.نت
في إطار الحملة التركية الرسمية لعلاج الأطفال المصابين بسرطان الدم (اللوكيميا)، جرى اختيار 12 نجماً تركياً من نجوم التمثيل والغناء والرياضة، ليكونوا نجوم تقويم 2013، حيث سيخصص كل منهم كل ما يتقاضاه بأحد أشهر السنة لدفعه لعلاج الأطفال.

وكانت النجمة بيرين سات (فاطمة) قد اختيرت لتفتتح التقويم، متحملة تكاليف علاج أطفال اللوكيميا في شهر يناير/كانون الثاني 2013، متخذة من شخصية أميرة الثلج كأحد شخصيات الرسوم المتحركة الملهمة للأطفال المصابين رمزاً لها.

في حين ستكون أجور علاج أطفال اللوكيما بشهر فبراير/شباط على نفقة رمز (كاوبوي)، الذي يقدمه نجم الدراما التركية بوراق جوزفيت الشهير بشخصية (بالي بيك) في "حريم السلطان"، وفي شهر أبريل/نيسان ستكون شخصية عروس البحر الجميلة، النجمة مريم أوزيرلي الشهيرة بشخصية السلطانة هيام، حيث ستتكفل بعلاج الأطفال وترافقهم في مستشفاهم في أكثر من زيارة.

وهكذا دواليك مع النجوم الآخرين في التقويم، من مغنين ولاعبي كرة قدم وكرة سلة وعارضات أزياء، فالجميع اتخذ شخصيات محببة للأطفال كالأمير الصغير وباتمان وروبن هود وسوبر مان وراقصة الباليه وسبيايدر مان الرجل العنكبوت.

ومع انطلاق العام الجديد ستبدأ الحملة التي لا تتضمن المصاريف العلاجية فحسب، بل زيارة الأطفال ومعايشتهم بفترات علاجهم. بحسب ما ذكرت مجلة "سيدتي".

العديد اعتبر أن المبادرة ليست مادية فحسب بل إنسانية كذلك، فبروز النجم المحبوب بشخصية يحبها الأطفال ويتكفل بعلاجهم ويزورهم لشهر على مدار العام متابعاً لعلاجهم المؤلم، يعد تصرفاً إنسانيا مهماً، يعكس أخلاقية النجومية في تركيا.

ويأمل رعاة المشروع أن ينجحوا بتحقيق شفاء الأطفال خلال العام 2013، موفرين أفضل الأدوية وأساليب العلاج التي سيتكفل النجوم بتغطية تكاليفها كافة.

هذا ويعد دعم المشاهير للنشاطات الإنسانية والثقافية من أهم مقومات الواقع الفني التركي، ومن ضرورات استمرار النجومية.

إعلانات