عاجل

البث المباشر

الموت يسقط ريشة رسام الكاريكاتور اللبناني بيار صادق

اشتهر برسم شخصية اللبناني البسيط بلباسه التقليدي وكان أول من نقل هذا الفن إلى الشاشة

المصدر: العربية.نت

أسقط الموت صباح اليوم الأربعاء، ريشة رسام الكاريكاتور اللبناني بيار صادق، فرحل عن 76 عاماً بعد صراع مع المرض. بعد 50 عاماً من العمل في عالم الصحافة والنقد اللاذع عبر رسوماته، التي غالباً ما رسمت الضحكة على وجوه اللبنانيين، مقابل "امتعاض" طفيف من قبل بعض السياسيين أحياناً، استسلم الفنان اللبناني، وترجل. عمل صادق في العديد من الصحف والمجلات اللبنانية ومنها "الصياد"، "النهار"، "العمل"، "الجمهورية"، " الأنوار" "الديار"، وغيرها.

إلى ذلك، أقام صادق معارض عدة في لبنان والخارج ، كما وضع عدة مؤلفات أبرزها "كاريكاتور صادق"، "اضحك مع بيار صادق على السياسيين"، "كلنا عالوطن" و"بشير". وكان في صدد انجاز كتاب يتضمن مجموعة أعماله على مدى 50 عاماً من العمل . اشتهر برسم شخصية اللبناني "الدرويش" أو البسيط بلباسه التقليدي القديم، الذي يسخر من السياسيين، كما يضحك ويسخر من حاله. وكان أول من نقل هذا الفن إلى شاشة التلفزيون كذلك.

بيار المسكون بفن الكاريكاتور، كان أكد سابقاً في مقابلة مع "روافد" على العربية، أنه يفكر بالكاريكاتور ليلاً نهاراً، و24 ساعة على 24. ولم ينس أن يعرب عن تقديره لصحيفة "النهار" اللبنانية، قائلاً أنه متخرج من جامعة كبيرة اسمها جريدة النهار. وكشف أن فنان الكاريكاتور يتعرض لضغوط عديدة، وهو بصراع دائم مع الدقائق والتفاصيل، ويسعى لألا يفوته أي خبر أو تفصيل.

بعدما صنع الأخبار على طريقته لسنوات، ها هو بيار يصبح اليوم الخبر برحيله، تاركاً إرثاً لا يخلى من "اللطشات اللاذعة" والذكية.

إعلانات

الأكثر قراءة