"الأسد الذهبي" لفيلم وثائقي عن روما في مهرجان البندقية

فيلم "ميس فيولنس" الذي يتناول سفاح القربي نال أسداً فضياً لأفضل مخرج

نشر في: آخر تحديث:

منح مهرجان البندقية السينمائي جائزة الأسد الذهبي السبت للمخرج الإيطالي جيانفرانكو روسي عن فيلمه الوثائقي "ساكرو غرا"، الذي يصور الحياة على جانب الطريق العام الدائري في روما.

وقال المخرج "أهدي هذا الفوز إلى شخصيات الفيلم، الذين أتاحوا لي المجال للدخول في حياتهم".

ووجه الشكر أيضا إلى رئيس الدورة السبعين من مهرجان البندقية برناردو برتولوتشي لمنحه الجائزة.

ومنحت الجائزة الكبرى للمهرجان للصيني تساي مينغ ليانغ عن فيلم "جياويو" الذي يروي قصة طفلين يهيمان في شوراع تايبيه في تايوان.

ونال فيلم "ميس فيولنس" لليوناني ألكسندروس أفراناس أسداً فضياً كأفضل مخرج فيلم، والفيلم يتناول موضوع سفاح القربى وانتحار طفل، وحصد هذا الفيلم العديد من الجوائز.

وعن فئة أفضل ممثلة، فازت الإيطالية ألينا كوتا، بالجائزة عن دورها في فيلم "فيا كاستيلانا باندييرا"، للمخرجة الصقلية إيما دانتي.

ومنح المهرجان جائزة لجنة التحكيم الخاصة للمخرج الألماني فيليب غرونينغ عن فيلمه "داي فراو دي بوليتزن" (زوجة الشرطي).

ونال ستيف كوغان وجيف بوب جائزة أفضل سيناريو عن فيلم "فيلومينا" للمخرج البريطاني ستيفن فريرز.

أما جائزة أفضل ممثل صاعد، فقد منحت إلى الأميركي تاي شيريدان (16 عاما)، الذي تميز في دوره في فيلم "ذا تري أوف لايف" (شجرة الحياة) للمخرج تيرينس ماليك.